التقارير

ملخص تنفيذي

  • واصل سعر صرف الليرة السورية انخفاضه أمام الدولار الأمريكي، الأمر الذي ألقى بظلاله على أسعار السلع الأساسية التي ارتفعت أسعارها مرتين خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول من عام 2019.
  • إن انخفاض سعر صرف الليرة السورية من شأنه تقليل الالتزامات المالية والعامة على النظام، حيث ستنخفض قيمة الموازنة العامة من 7 مليار دولار أمريكي إلى 4.5 مليار، كما ستنخفض كتلة الرواتب من ملياري دولار أمريكي إلى مليار دولار.
  • لن يكون انخفاض سعر صرف الليرة السورية في صالح النظام، حيث سيعزز ذلك من بيئة عدم الاستقرار ويزيد من احتمالية اندلاع حركات احتجاجية، وما يعزز هذه القراءة لجوء النظام جاهداً إلى ضبط سعر الصرف وحركة الأسواق عبر اتخاذ مجموعة من الإجراءات والسياسات.
  • اتخذ النظام سلسلة من الإجراءات لتعزيز إيراداته المالية، ومن المتوقع جداً أن يزيد الاعتماد على "سندات وأذونات الخزينة" بهدف الاقتراض لتمويل الانفاق الحكومي.
  • تظهر المؤشرات تنامي استحواذ الروس على قطاع الطاقة، بما يجعلهم فاعلين في معادلات الطاقة في سورية وعلى مستوى المنطقة، وتلجأ روسيا إلى ضمان عقودها ومصالحها على المدى البعيد في هذا القطاع، عبر مصادقة مجلس الشعب على عقودها الاستثمارية.

الواقع الحوكمي والإدارة المحلية

تصدرت ملفات؛ إصلاح القطاع العام الاقتصادي، الإيرادات العامة، التنمية، سعر الصرف وارتفاع الأسعار، برنامج عمل حكومة النظام السوري خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول من العام 2019.

استعرضت وزارة الصناعة خلال الاجتماع الثالث للجنة العليا الخاصة بإصلاح القطاع العام الاقتصادي، رؤيتها المقترحة لإصلاح قطاع الصناعات النسيجية، وذلك لأهميتها بإعادة النهوض بالإنتاج وتأمين حاجة السوق المحلية والتصدير. تضمنت الرؤية سياسات إصلاح القطاع العام النسيجي، بدءاً من زراعة القطن وصولاً لمنتجات الألبسة الجاهزة وتعزيز تنافسية المنتجات السورية. كذلك تم تكليف وزارات المالية والصناعة والجهاز المركزي للرقابة المالية وهيئة التخطيط والتعاون الدولي، وضع دليل استرشادي لحساب التكاليف في الشركات العامة يراعي خصوصية عمل كل شركة وتوجهاته. كما وجه رئيس الحكومة إنشاء مجموعة على (الواتس آب) تسمى "مجموعة إصلاح القطاع العام الاقتصادي"، لمناقشة وتبادل الآراء والمعلومات، مؤكداً ضرورة تكثيف نشاط وعمل اللجنة للتوصل إلى نتائج إيجابية. وفي السياق نفسه، أقر مجلس الوزراء تمويل المشاريع الاستثمارية والتنموية ذات الجدوى الاقتصادية التابعة للجهات العامة عن طريق طرح "سندات وأذونات خزينة عامة" بفائدة محددة، وفق آلية معينة بين الجهة المستفيدة وهيئة التخطيط والتعاون الدولي ووزارة المالية.

بخصوص الموازنة الإيرادات العامة، وجهت حكومة النظام بأهمية إيجاد مصادر لإيرادات عامة حقيقية ومستدامة لموازنة الدولة، وهو ما يستلزم شروطاً في مقدمتها إصلاح النظام الضريبي، كم شددت الحكومة في موازنة 2020 على ضرورة الحد من التهرب الضريبي، وذلك عن طريق زيادة كفاءة الإدارة الضريبية، وتشديد العقوبات على عمليات التهرب الضريبي، والحدّ من اقتصاد الظل، وزيادة الوعي الضريبي، إضافة لترشيد الإعفاءات الضريبية، مع التشديد على مكافحة التهريب، ومتابعة إصلاح النظام الجمركي، كما تخطط الحكومة لتنويع مصادر تمويل الموازنة، كأن يكون هناك إصدار سندات وأذونات خزينة عامة، مع إدارة للدين العام بكفاءة أعلى. يضاف لما سبق، إيجاد بيئة استثمارية جاذبة، تمكن من تطوير الشراكة بين القطاع العام والقطاع الخاص.

بالانتقال إلى ملف التنمية، استعرض مجلس الوزراء المراحل التنفيذية للمشروعات والبرامج التنموية التي أطلقتها الدولة في المحافظات، حيث تم التأكيد على الالتزام بالبرامج الزمنية الموضوعة، وتبني شعار "التنمية الشاملة والمتوازنة"، كذلك أهمية البعد الزراعي للاقتصاد السوري ودوره في تحقيق الأمن الغذائي وتلبية احتياجات السوق المحلية وصولاً للاكتفاء الذاتي والتصدير. وفي هذا السياق، قام فريق حكومي برئاسة رئيس مجلس الوزراء بزيارة ميدانية إلى محافظة حمص، حيث تم التأكيد على أهمية الموقع الجغرافي لحمص كنواة أساسية لعملية التنمية على مستوى سورية، كم تم استعراض المشاريع الخدمية والتنموية على مستوى المحافظة.

وعن انخفاض سعر صرف الليرة السورية وارتفاع أسعار السلع الأساسية، أجرى مجلس الوزراء تقييما للإجراءات المتخذة لضبط الأسواق والأسعار ومنع الاحتكار ومعاقبة المخالفين، حيث تم توجيه للتنسيق بين وزارتي الإدارة المحلية والبيئة والتجارة الداخلية وحماية المستهلك لمراقبة الأسواق وضبط الأسعار، وتفعيل عمل اللجان المشتركة بينهما برئاسة عضو مكتب تنفيذي للتجول في الأسواق. كما تم التوجيه بالتنسيق بين وزارتي الاقتصاد والتجارة الخارجية والتجارة الداخلية وحماية المستهلك، لتعزيز التوريدات اللازمة من المواد الأساسية في صالات السورية للتجارة وتوزيعها حسب احتياجات كل محافظة.

فيما يخص الإدارة المحلية، قدم وزير الإدارة المحلية والبيئة عرضاً لأهم إنجازات الوزارة خلال عام 2019 والتي يمكن إيجازها وفق الآتي:

  • معالجة 10 ألف عقد استثماري لأملاك الدولة من أصل 18 ألف عقد استثماري، حققت وفرات مالية بقيمة 5 مليارات ل.س.
  • متابعة العمل مع الأمانة السورية للتنمية ضمن برنامج "مشروعي"، حيث بلغ عدد المستفيدين منه 73623 شخص في كل المحافظات، وبلغت الاعتمادات المالية التي تم تخصصيها لهذا المشروع حتى نهاية العام ما يقارب 2 مليار ل.س.
  • رصد 14.2 مليار ل.س لعام 2020 لإنجاز مشاريع تنموية مملوكة للوحدات الادارية تقوم بتشغيلها وتحقيق ايرادات منها.
  • التوسع بمراكز الخدمة بشكل أفقي، وإنجاز خرائط الحدود الادارية بين المحافظات والمناطق والنواحي، وتفعيل الربط الشبكي مع كل الوحدات الادارية والجهات التابعة للوزارة.
  • رصد مبلغاً وقدره 25 مليار ل.س لتطوير قطاع النقل الداخلي، والموافقة على استيراد 2000 باص لحل مشكلة النقل بين مركز المدينة والوحدات الادارية.
  • تخصيص مبلغ مالي وقدره 117 مليار ل.س للجنة إعادة الإعمار، تم صرفها على كافة المحافظات.
  • عودة 4.8 ملايين مهجر داخلي إلى منازلهم، يضاف إليهم عودة ما يزيد عن مليون شخص من الخارج، هذا وبلغ عدد مراكز الإيواء التي تم تأهيلها وصيانتها 14 مركزاً، بكلفة تقديرية بلغت نحو 36.737 مليون ل.س.
  • بلغ عدد المنازل المتضررة جزئياً والتي تم تأهيلها ما يزيد على تسعة آلاف منزل، بكلفة تقديرية بلغت أكثر من6.936 مليارات ل.س، فيما بلغ عدد المنازل الخاصة التي هي قيد الإكساء 2514 منزلاً، بتكلفة تقديرية بلغت نحو 5 مليارات ل.س.
  • صيانة وتأهيل 1193 مدرسة لمختلف المراحل التعليمية، وتأهيل 5 مشافٍ وبناء مشفى واحد، فيما تم تنفيذ مجموعة من المشاريع من الموازنة الاستثمارية والمستقلة وإعادة الإعمار منها؛ 596 مدرسة لمختلف المراحل وتأهيل 23 مشفى وتنفيذ 6 مشاف وتأهيل 55 مركزاً صحياً، وتنفيذ 6 منها مراكز صحية وعيادات شاملة.
  • تأهيل 514 كيلومتراً من الطرق، وإنشاء 581.8 كيلومترات من الطرق الجديدة، وتنفيذ 109.2 كيلومترات من شبكة الصرف الصحي، وإقامة 5 مراكز ثقافية جديدة وتأهيل 11 مركزاً وإقامة 9 مجمعات حكومية ومبنيي خدمات.
  • استلام 40 قلاب حمولة و60 جراراً من أصل 500، فيما يوجد 40 ضاغطة قمامة و16 صهريج ماء و35 تركس دولاب و25 تركساً صغيراً، كما تم استلام 30 آلية من آليات الإطفاء وزعت على أفواج ووحدات الإطفاء في المحافظات.
  • بلغ العدد الاجمالي لباصات النقل 1330 باصاً، موزعين بين شركات النقل في دمشق وحلب وحمص واللاذقية، فيما بلغت قيمة الدعم المالي المقدم للشركات الأربع 2.7 مليار ل.س، وتم رفد الشركات وباقي المحافظات بـ 100 حافلة نقل داخلي و100 باص نوع هايغر منها 3 لذوي الإعاقة في محافظات دمشق وحلب واللاذقية و2 لذوي الإعاقة في جمعية جريح وطن.
  • تخصيص 1.8 مليار ل.س لتنفيذ المشاريع المطروحة من قبل محافظتي طرطوس واللاذقية، كذلك رصد ضمن موازنة الوزارة (الإدارة المركزية للعام 2020) مبلغاً وقدره 4.2 مليارات ل.س، على أن يتم تخصيص مبلغ 10 مليارات ل.س من الاعتمادات الاستثمارية الاحتياطية لتمويل المشاريع التنموية في الوحدات الإدارية.
  • بلغ حجم الاستثمارات في مدينة عدرا الصناعية بريف دمشق42.378 مليار ل.س، و.123 مليار ل.س في مدينة الشيخ نجار بحلب، و6.790 مليار ل.س في مدينة حسياء بحمص، كذلك تخصيص 1085 مليون ل.س لمتابعة وتنفيذ المناطق الصناعية والحرفية الموزعة في المحافظات.
  • نفذت الوزارة برامج تدريبية في المجال الإداري والفني والتقني ودورات تدريبية لأعضاء المجالس المحلية وبلغ إجمالي عدد المتدربين 26460 متدرباً.

بلغ حجم إجمالي الاعتمادات المالية المخصصة للمحافظات 280.45 مليار ل.س، توزعت وفق الآتي:

 

المحافظة

حجم الاعتمادات المالية

النسبة من المجموع الكلي

اللاذقية

37.23 مليار

13.28%

حلب

32.23 مليار

11.52%

طرطوس

32.13 مليار

11.46%

ريف دمشق

28.39 مليار

10.12%

حمص

25.81 مليار

9.20%

حماة

25.17 مليار

8.97%

دمشق

18.48 مليار

6.59%

السويداء

15.05 مليار

5.37%

دير الزور

13.4 مليار

4.78%

درعا

12.5 مليار

4.46%

الحسكة

12.46مليار

4.44%

إدلب

10.85 مليار

3.87%

الرقة

9.33 مليار

3.33%

القنيطرة

7.33 مليار

2.61%

جدول الاعتمادات الجارية والاستثمارية المخصصة للمحافظات بحسب الموازنة العامة للدولة لعام 2020

 

أبرز معطيات الاقتصاد السوري

يتطرق هذا القسم إلى أبرز أخبار قطاعات الاقتصاد السوري، وفق منهجية تقوم على رصد القطاعات الأساسية، واستخلاص المؤشرات النوعية.

المصارف والمؤسسات المالية

  • أصدر مصرف سورية المركزي تعميماً للمصارف المرخص لها التعامل بالقطع الأجنبي، يتعلق بالآلية التنفيذية لقرار وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية الصادر، والناظم لمنح إجازات وموافقات الاستيراد
  • أعلن المصرف التجاري السوري عن قرض تمويل بناء متعدد الطوابق "وحدات سكنية"، حيث يمول المصرف 50 %من قيمة المشروع، تسدد على أقساط شهرية أو ربيعة أو نصف سنوية لمدة لا تجاوز 3 سنوات.
  • بلغت قيمة القروض الممنوحة من قبل مصرف التوفير في السويداء منذ بداية عام 2019 ولغاية نهاية الربع الثالث من العام نفسه حوالي 3 مليارات ل.س.
  • أفاد مصدر في قطاع التأمين بأن حوالي 80% من إجمالي أموال شركات التأمين يتم استثماراها على شكل ودائع لدى المصارف العامة والخاصة، التي اعتذر عدد منها عن قبول ودائع جديدة لشركات التأمين، بينما نصل نسبة الاستثمار في القطاع العقاري لحدود 13%، أما النسبة المتبقية فيتم استثمارها في سوق الأوراق المالية.
  • بلغ إجمالي القروض التي منحها مصرف التسليف الشعبي للعاملين في القطاع العام، قرابة الـ 83.3 مليار ل.س، منذ استئناف منح القروض في نهاية عام 2015 وحتى نهاية أيلول من عام 2019.
  • كشف المدير العام للمصرف العقاري مدين علي عن تمويل مشاريع إنمائية منذ بداية عام 2019 بقيمة 2.2 مليار ل.س، استفاد منها أكثر من 400 شخص منهم حوالي 293 في طرطوس واللاذقية.
  • منحت الوكالة الدولية الإسلامية للتصنيف (IIRA) بنك البركة سورية للعام الثالث على التوالي درجة تصنيف ائتماني من الدرجة الاستثمارية BBB وفقاً لمعيار DFRA.
  • كشف مدير عام هيئة الإشراف على التأمين عن تقديم شركات تأمين إيرانية طلبات للترخيص في سورية.
  • بلغ حجم السيولة الموجودة لدى مصرف التسليف الشعبي حوالي 113.5 مليار ل.س، أما بالنسبة لأنواع الودائع فقد بلغت قيمة ودائع التوفير 73.3 مليار ل.س، أما الودائع لأجل فبلغت 19.8 مليار ل.س، في حين بلغت قيمة الحسابات الجارية والودائع تحت الطلب حتى نهاية تشرين الأول 2019 نحو 49.63 مليار ل.س.
  • بلغت قيمة القروض التي منحها المصرف الزراعي التعاوني لغاية نهاية تشرين الثاني 2019 حوالي 279 مليار ل.س، منها 200 مليار ل.س للمؤسسة السورية للحبوب.

المالية العامة

  • أصدر بشار الأسد المرسوم التشريعي رقم 23 لعام 2019 القاضي بإضافة 20 ألف ل.س إلى الرواتب والأجور الشهرية المقطوعة لكل من العاملين المدنيين والعسكريين.
  • أصدر بشار الأسد القانون رقم 25 لعام 2019 القاضي بتحديد اعتمادات الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2020 بمبلغ إجمالي قدره 4000 مليار ل.س
  • وافق مجلس الوزراء على منح المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية سلفة 3.5 مليارات ليرة شهرياً بدءاً من مطلع عام 2020، لدفع التعويض المعيشي للمتقاعدين، كما تمت دراسة منح المؤسسة العامة للإسكان قرضاً بقيمة 5 مليارات ل.س.
  • وافق مجلس الوزراء على منح المؤسسة السورية للتجارة سلفة أولية بقيمة مليار ل.س لدعم تسويق واستجرار زيت الزيتون، كما وافق على منح المؤسسة العامة للتأمين والمعاشات سلفة مالية قدرها 22 ملياراً و424 مليون ل.س، لصرف المعاشات والزيادة للمتقاعدين العسكريين.
  • أصدر رئيس مجلس الوزراء قراراً بتشكيل بعثة تفتيشية موسعة من عدة جهات مهمتها التحقيق بأسباب التراكم الضريبي، ومعالجته.
  • كشفت وزيرة الدولة لشؤون مشاريع الاستثمار والمشاريع الحيوية وفيقة حسني عن معالجة 8700 عقد خاص بعقارات الدولة وأملاكها المؤجرة للقطاع الخاص، نجم عنها تحصيل إيرادات بقيمة 36 مليار ل.س.
  • قال وزير المالية أن تكلفة زيادة الرواتب في عام 2020 تبلغ 495 مليار و368 مليون ل.س، ويستحق الزيادة أكثر من 1.5 ملايين موظف في القطاع العام، وأكثر من 550 ألف متقاعد.
  • ارتفع مستوى التضخم في شهر كانون الثاني من عام 2019 بمقدار 826%، أي 8.25% ضعفاً عن كانون الثاني 2010، وهي سنة الأساس، وفق بيانات "المكتب المركزي للإحصاء".
  • بلغ عدد القضايا الجمركية المنظمة لدى مديرية مكافحة التهريب في الجمارك العامة منذ بداية عام 2019 وحتى منتصف شهر كانون الأول من العام نفسه 240 قضية، في حين بلغت الرسوم والغرامات المحصلة حوالي 3 مليارات ل.س.
  • وافق مجلس الشعب على تعديل فقرة من قانون خدمة العلم (فقرة هاء/ مادة 97)، والتي تقضي باستبدال كلمة الحجز الاحتياطي بالتنفيذي على المكلف بخدمة العلم ممن أتم 42 عاماً ولم يؤد الخدمة العسكرية.
  • كشف مدير في مالية ريف دمشق عن تجاوز معدلات الزيادة في التحققات المالية حتى نهاية الربع الثالث من عام 2019 نسبة 40%، مقارنة بما كانت عليه في الفترة نفسها من العام الماضي.
  • أصدر بشار الأسد المرسوم رقم 307 القاضي بتسمية 17 عضواً في المجلس الاستشاري لمجلس الوزراء، إذ تمت زيادة عدد أعضائه بإضافة 3 أعضاء جدد، والتجديد لـ11 عضواً.

الزراعة

  • أقر مجلس الوزراء الاستراتيجية الوطنية لتطوير محصول القمح، والتي تطمح إلى زيادة المساحة المزروعة بمحصول القمح إلى 1،8 مليون هكتار، وإنتاج ما يقارب 5 ملايين طن بحلول عام 2025، هذا وبلغت قيمة الخسارة الناجمة عن فوات إنتاج محصول القمح بين أعوام 2011-2016 قد بلغت 2.3 مليار دولار أمريكي.
  • وافق رئيس مجلس الوزراء على تقديم قروض وتسهيلات لنقابة الأطباء البيطريين للتوسع بمعامل إنتاج الدواء البيطري، تمت الموافقة على قيام وزارة الزراعة بتقديم أرض للنقابة لإشادة مشروع لتربية غنم العواس.
  • أقر مجلس الوزراء خطة وزارة الموارد المائية في مجال إصلاح شبكات الري الحديث، كما تمت الموافقة على تشميل مشروع معمل الري الحديث للاتحاد العام للفلاحين ببرنامج دعم القروض مخفضة الفائدة، ومنح القروض اللازمة لخلق كيان اقتصادي خاص بالاتحاد وتوسيع استثماراته، كذلك تشكيل مجموعتي عمل لمعالجة الديون المترتبة على الجمعيات الفلاحية.
  • كشف مدير الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة أسامة حمود عن عدد الأبقار التي تم ترقيمها في سورية حتى الآن بلغ 159625 رأساً، وذلك ضمن المشروع الوطني الخاص بترقيم قطعان الثروة الحيوانية
  • أشار مدير الإنتاج الحيواني في وزارة الزراعة الدكتور أسامة حمود للثورة إلى أن عدد الأبقار التي تم ترقيمها في سورية حتى بداية تشرين الأول 2019، حيث بلغت 159625 رأساً، إضافة إلى ترقيم 860115 رأساً من الأغنام.
  • كشف مدير المشروع الوطني للتحول إلى الري الحديث يحيى محمد عن عدد الفلاحين الذين تقدموا بطلباتهم لفروع المديرية للتحول للري الحديث، حيث بلغو 367 فلاحاً أكثر من نصفهم في حماة وحمص وريف دمشق.
  • بلغت الكميات المسوقة من محصول القطن نحو 19000 طناً، ويتوقع أن تصل الكميات المسوقة لحوالي 100 ألف طن، بحسب ما صرح به مدير الإنتاج النباتي في وزارة الزراعة عبد المعين قضماني.
  • قرر مجلس إدارة صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية تعويض المزارعين المتضررين، بمبلغ إجمالي وصل لنحو 250 مليون ل.س، استفاد منها أكثر من 6 آلاف مزارع.
  • صدرت محافظة السويداء من بداية 2019 نحو 740 طناً من التفاح، أغلبها لمصر، وكميات محدودة للسودان.
  • ارتفع إنتاج محافظة القنيطرة من محصول الزيتون من ألف طن الموسم الماضي إلى نحو 8190 طناً خلال موسم 2019.
  • وضعت المؤسسة العامة لمياه الشرب والصرف بدمشق بئر جديد بالخدمة في مدينة الرحيبة، لتحسبن خدمات المياه لحوالي 50 ألف نسمة يسكنون المدينة.
  • وضعت وزارة الموارد المائية اليوم محطتي ضخ مياه الشرب في الخفسة ومسكنة غرب بالخدمة، حيث سيؤمن المشروع المياه لنحو 80 قرية في ريف مدينة مسكنة.
  • وضعت المؤسسة العامة لمياه الشرب في محافظة القنيطرة 4 آبار جديدة لإرواء الأهالي في تجمع جديدة الفضل للنازحين بريف دمشق، بكلفة إجمالية بلغت نحو 40 مليون ل.س.
  • وضعت وزارة الموارد المائية اليوم مشروع خزانين وشبكتين للمياه بالخدمة في حيي الروضة والجمعية بمدينة نبل بريف حلب الشمالي الغربي، بتكلفة بلغت 580 مليون ل.س.
  • أنهت مديرية الموارد المائية بالسويداء عمليات حفر وإكساء 14 بئراً في عدد من مناطق المحافظة، بكلفة 767.5 مليون ل.س.
  • بلغت نسبة التخزين في سدود محافظة السويداء والبالغ عددها 18ربع الكميات المتوقعة، والمقدرة بــ 68 مليون م3.
  • أقر مجلس الوزراء برنامج الاعتمادية لتسويق المنتجات الزراعية، والذي تضمن ستة أهداف رئيسية في مقدمتها، زيادة كمية وقيمة الصادرات الزراعية.
  • وافق مجلس إدارة صندوق التخفيف من آثار الجفاف والكوارث الطبيعية على التعويض لأكثر من 9400 مزارع في منطقة الغاب ومحافظتي ريف دمشق ودير الزور، بمبالغ وصلت إلى 528 مليون ل.س.
  • انضمت سورية إلى الشبكة الدولية لحماية الثروة الحيوانية خلال اجتماع اللجنة الإقليمية لمنطقة الشرق الأوسط للمنظمة العالمية للصحة الحيوانية الذي عقد في أبو ظبي.
  • قالت مديرة صندوق دعم الإنتاج الزراعي لما جنيدي أنه تم صرف 6.5 مليارات ل.س خلال عام 2019 لدعم المزارعين.
  • كشف مدير زراعة حلب عن تراجع أعداد الثروة الحيوانية في المحافظة، حيث انخفض عدد الأغنام من 2.8 مليون رأس في عام 2011 إلى 1.8 مليون رأس في عام 2019، كذلك انخفاض عدد رؤوس الأبقار من أكثر من 100 ألف رأس في عام 2011 إلى حوالي 67 ألف رأس في عام 2019.
  • تفيد الإحصائيات بتواجد نحو 32 معصرة للزيتون في محافظة حماة، و6 معاصر في محافظة السويداء، ونحو 56 معصرة في محافظة حمص، في حين ارتفع عدد المعاصر في محافظة درعا إلى 26 معصرة عاملة من أصل 41
  • كشف مدير الزراعة محمود حيو عن تعداد الثروة الحيوانية في محافظة دير الزور، حيث بلغت أكثر من 2 مليون رأس منها 1.7 مليون من الأغنام، ونحو 173 لف رأس من الأبقار.
  • بلغ عدد الثروة الحيوانية في محافظة الحسكة نحو مليون و400 ألف رأس غنم، و72 ألف رأس بقر، وحوالي 183 ألف رأي ماعز و4500 رأس جاموس.
  • كشف مدير زراعة ريف دمشق عرفان زيادة عن أعداد الثروة الحيوانية في المحافظة والتي بلغت حوالي 2.14 مليون رأس، منها 1.7 مليون رأس غنم وأكثر من 100 ألف رأس بقر، و4429 خيل عربية أصيلة.
  • كشف نائب رئيس الوزراء الروسي يوري بوريسوف عن إرسال روسيا 25 ألف طن من الحبوب كمساعدات إنسانية إلى سورية، كما قال أن بلاده تخطط لإرسال 100 ألف طن من الحبوب كمساعدات بحلول نهاية شهر أيار 2020.
  • قال رئيس مجلس إدارة غرفة زراعة دمشق وريفها أن الغرفة صدرت منذ بداية عام 2019 ولغاية نهاية شهر كانون الأول من العام نفسه بقيمة 198.5 مليون دولار أمريكي، منها 21.5 مليون للسعودية وحوالي 41 مليون للعراق.
  • أشار وزير الموارد المائية إلى ارتفاع كمية المياه من 193 مليون متر مكعب في عام 2018، إلى 918 مليون متر مكعب في عام 2019، كما كشف عن مفاوضات مع شركة إيرانية لإقامة خزانات مائية في الغاب بقيمة 7 مليارات ل.س.
  • أعلنت المؤسسة العامة للأعلاف أن مبيعاتها منذ بداية العام الجاري بلغت نحو 245 ألف طن من مختلف المواد العلفية فيما بلغ إنتاج معاملها نحو 23 ألف طن.
  • قال مدير عام هيئة الموارد المائية بأن هنالك 163 سد مستثمر في سورية، منها 160 سد يقع ضمن نطاق عمل الهيئة، و3 سدود ضمن نطاق عمل المؤسسة العامة لسد الفرات، أما التخزين الإجمالي لها فيبلغ 19 مليار م3.
  • كشف مدير الإنتاج النباتي في وزارة الزراعة عن زيادة المساحات المزروعة بالقمح والشعير للموسم الحالي مقارنة مع الموسم السابق، حيث ومن المخطط زراعة حوالي 1801094 هكتارا بالقمح، وحوالي 1499866 بالشعير.
  • بلغ إنتاج سورية من الحمضيات لموسم 2019 حوالي مليون طن، منها 230 ألف طن في طرطوس والباقي في اللاذقية، وتشكل هذه الزراعة مصدر دخل أساسي لنحو 50 ألف عائلة.

الصناعة

  • قال رئيس اتحاد غرف الصناعة السورية فارس الشهابي أن الاتحاد قرر تأجيل المؤتمر الصناعي الرابع المقرر عقده في دمشق.
  • بلغ حجم الاستثمارات ضمن المدينة الصناعية في عدرا حوالي 572.6 مليار ل.س منذ تأسيسها في 2004 وحتى نهاية تشرين الثاني 2019، أمنت نحو 68 ألف فرصة عمل بحسب بيانات صادرة عن وزارة الإدارة المحلية والبيئة.
  • قال وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية أن قرار تجميد إجازات الاستيراد المتعلقة بمكونات تجميع السيارات مؤقت، هذا وبلغ عدد السيارات المجمعة في سورية خلال عام 2017، نحو 3 آلاف سيارة تم تجميعها في 5 شركات.
  • أظهرت إحصائيات وزارة الصناعة أن عدد المنشآت الصناعية التي عادت إلى الإنتاج قد بلغ 18543 منشأة صناعية و8735 منشأة حرفية بينما لا تزال أعمال التأهيل مستمرة في 4573 منشأة صناعية و50266 منشاة حرفية.
  • وافق رئيس مجلس الوزراء على دراسة لتحويل المنطقة الصناعية في أم الزيتون إلى مدينة صناعية، كذلك ربطها بالنقل السككي بمدينة المعارض على طريق دمشق الدولي.
  • وافقت اللجنة الاقتصادية في رئاسة مجلس الوزراء على مقترح دعم صناعة المواد الأولية التي تدخل في صناعات المنظفات والسيراميك والمحولات والبطاريات.
  • أكد عضو مجلس المديرين في الشركة السورية الإيرانية لتصنيع السيارات (سيامكو) أسعد وردة أن الشركة مستمرة ولم تتوقف عن التصنيع خلال عام 2019.
  • صدرت غرفة صناعة دمشق وريفها منذ بداية عام 2019 ولغاية تشرين الثاني من العام نفسه منتجات بقيمة 157.5 مليون دولار أمريكي، وجاءت لبنان في المرتبة الأولى بقيمة الصادرات تلتها السعودية ثم الأردن.
  • قال مدير مدينة الشيح نجار الصناعية أن هنالك حوالي 600 منشأة عادت للعمل والإنتاج، منها 300 منشأة نسيجية و150 منشأة للصناعات الهندسية، في حين توزعت المنشآت المتبقية بنسبة متساوية على الصناعات الكيميائية والغذائية، يذكر أن عدد المنشآت العاملة في المدينة الصناعية كانت حوالي 318 في بداية 2017.
  • تم إنجاز معظم مشاريع الخطة الاستثمارية، وخطة موازنة إعادة الاعمار والمشاريع الممولة من صندوق المرسوم 37 للأعوام 2017 و2018 و2019 في مدينة الشيخ نجار الصناعية، بقيمة إجمالية بلغت 7.6 مليارات ل.س.
  • بلغت المبيعات الفعلية للمؤسسات العامة الصناعية نحو 187 مليار ل.س منذ بداية عام 2019 وحتى نهاية أيلول من العام نفسه، وبزيادة نحو 15 بالمئة عن مبيعات الفترة نفسها من العام الماضي.
  • كشف مدير مدينة الشيخ نجار الصناعية عن دراسة لإمكانية تطبيق القانون رقم 10 لعام 2018، لتأمين منطقة خاصة بالسكن العمالي موزعة على 3 مناطق: الشيخ زيات، كفر صغير، الشيخ نجار.
  • قال مدير عام المخابز جليل إبراهيم أن الشركة انتجت منذ بداية عام 2019 ولغاية نهاية الربع الثالث حوالي 650ألف طن خبز، بمعدل إنتاج يومي يبلغ 2500طن، بينما بلغ عدد المخابز العاملة نحو 184.
  • كشف مدير مكتب وزير الصناعة علي يوسف عن قيمة الإنتاج الفعلي لمؤسسات ومديريات الوزارة منذ بداية عام 2019 ولغاية نهاية تشرين الأول من العام نفسه، حيث بلغت 219 مليار ل.س تم تسويقها بالكامل في السوق المحلية.
  • تعتزم المؤسسة العامة للصناعات الغذائية إعادة تشغيل معمل اليرموك للمعكرونة في محافظة درعا بعد توقف دام نحو 14 عاماً، وذلك بالتعاون مع محافظة درعا.
  • رخصت مديرية صناعة درعا خلال الربع الثالث من عام 2019 حوالي 20 منشأة حرفية و52 مشروعا صناعيا بقيمة تتجاوز 3،5 مليارات ل.س، هذا ويبلغ عدد المنشأت العاملة في درعا حوالي 668 منشأة صناعية، و5911 منشأة حرفية، ونحو 34 منشأة على قانون الاستثمار.
  • افتتح في مدينة عدرا الصناعية برف دمشق معمل لصناعة الأدوية الكيمائية المضادة للأورام السرطانية التابع للشركة المركزية للصناعات الدوائية "مينفارما"، التي يمتلكها رجل الأعمال سامر الفوز.
  • أعلنت هيئة الاستثمار السورية عن تنفيذ أربعة مشاريع خلال عام 2019 في محافظة طرطوس، منها ثلاثة مشاريع لتوليد الكهرباء عن طريق الطاقة الشمسية، ومشروع لإنتاج الأدوية البشرية بتكلفة 2.5 مليار ل.س.
  • تم تدشين أعمال البنى التحتية للمنطقتين الصناعيتين في الشيخ بدر والدريكيش بمحافظة طرطوس، ويبلغ عدد المقاسم في المنطقة الصناعية بدريكيش حوالي 132 مقسماً، بينما عددها 146 مقسماً في المنطقة الصناعية بالشيخ بدر.
  • بلغت مبيعات الشركة العربية الطبية "تاميكو" منذ بداية عام 2019 ولغاية شهر تشرين الأول 2019 نحو ثلاث مليارات و47 مليون ل.س، بزيادة عن الفترة المماثلة من العام الماضي بنحو 600 مليون ل.س.
  • انتجت شركة اسمنت عدرا لغاية الربع الثالث من عام 2019 ما كميته 252637 طن من الكلنكر، و252189 طن من الاسمنت، بقيمة مبيعات زادت عن 107 مليارات و180 مليون ل.س.
  • سوقت الشركة المتحدة للصناعة والتجارة “الخماسية” خلال الأشهر العشرة الأولى من عام 2019 بضائع بقيمة مليار و330 مليون ل.س، بزيادة عن الفترة المماثلة من العام الماضي قدرها 745 مليون ل.س.
  • اعتمدت محافظة السويداء أربعة مشروعات للاستثمار بعد الموافقة عليها من وزارة الإدارة المحلية والبيئة وذلك بكلفة مليار و388 مليون ل.س.
  • قال بسام السعيد مدير صناعة حمص أنه تم تنفيذ وترخيص 203 منشآت صناعية وحرفية منذ بداية عام 2019 ولغاية كانون الأول من العام نفسه، تشغل نحو 600 عامل عند إنجازها.
  • بلغت أرباح الشركة العامة لصناعة الكابلات بدمشق 3.2 مليارات ليرة لغاية تشرين الثاني من عام 2019، فيما سجلت قيمة الإنتاج الفعلي 17.4 مليار ل.س، من أصل قيمة الإنتاج المخططة والبالغة 17.6 مليار ليرة بنسبة تنفيذ 99% من الخطة الإنتاجية المقررة.
  • أعلنت شركة "إي اس جي" للأسمدة الكيماوية المصرية عن افتتاح فرع لها في سورية، ومباشرة تأسيس معمل لتصنيع الأسمدة والمبيدات في مدينة عدرا الصناعية.
  • أعلنت الشركة العامة للصناعات المعدنية (بردى) عن طرح عدد من عقاراتها للاستثمار من قبل القطاع الخاص بموجب مزايدة بالظرف المختوم أو عقود بالتراضي لمدة خمس سنوات قابلة للتجديد باتفاق الطرفين.

التجارة

  • طالب أمين سر اتحاد غرف التجارة السورية محمد حمشو بضرورة وقف تمويل الدولة المستوردات بشكل كامل.
  • وصلت أولى شحنات زيت الزيتون السوري إلى شبه جزيرة القرم الروسية، وكشف علي عباس مدير فرع المنطقة الساحلية لهيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات، عن قيمة العقود التجارية التصديرية المبرمة لموسم 2019-2020 مع شبه جزيرة القرم، واتلي بلغت 100 ألف طن من الحمضيات والفواكه والخضر وزيت الزيتون.
  • شارك وفد سوري برئاسة عبد الرحيم رحال عضو مجلس اتحاد غرف التجارة السورية، في اجتماع مجلس اتحاد غرف التجارة العربية الذي عقد في البحرين.
  • أضافت الولايات المتحدة الأمريكية 12 شركة وشخصية سورية إلى قائمتها "التجارية السوداء"، معللة ذلك بدعمهم المادي لنشاط الأسلحة الكيماوية والبيولوجية في سورية.
  • وافق رئيس مجلس الوزراء على توصية اللجنة الاقتصادية بالسماح باستيراد الأدوية من إنتاج الشركات التي يوجد لها مستودعات في المناطق الحرة.
  • أيدت اللجنة الاقتصادية في “رئاسة مجلس الوزراء” المقترح المتضمن السماح بتصدير مادة الفحم الصناعي المصنّع من البيرين (الناتجة عن مخلفات الزيتون) حتى نهاية عام 2019.
  • أصدرت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية التعليمات التنفيذية الخاصة، بقرار إخضاع استيراد البضائع والسلع ولكافة المستوردين لإيداع وحجز مؤونة بالليرات السورية من القيمة المقابلة لمشروع الإجازة أو الموافقة.
  • اتفق أعضاء من غرف التجارة واتحاد غرف الصناعة وكبار مستوردي المواد الغذائية الأساسية وبعض أصحاب الفعاليات التجارية في اجتماع عقد في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، على إصدار نشرة أسعار كل 15 يوم تتضمن أسعار المواد الغذائية الأساسية وفق أسعار الصرف الرائجة والتكاليف الحقيقية للسلعة.
  • أصدرت وزارة المالية (مديرية الجمارك العامة) قراراً يقضي برفع الحجز الاحتياطي عن أموال رجل الأعمال طريف الأخرس وأبنائه والشركات التابعة له.
  • أعلنت وزارة النقل إلقاء الحجز الاحتياطي على الأموال المنقولة وغير المنقولة لكل من محمد أنور شموط ومحمد عصام شموط من أجنحة الشام.
  • طرحت المؤسسة العامة للتجارة الخارجية مناقصة لاستيراد 45 ألف طن من الأرز الأبيض، مشترطةً تقديم العروض باليورو، وهو ما لم يكن شرطاً منصوصاً عليه في المناقصة السابقة.
  • أصدر اتحاد غرف التجارة السورية قراراً بتسمية عبد الرحيم رحال رئيساً للجنة المركزية للتصدير، والذي قال بأن سيسعى إلى تقوية العلاقات مع الأسواق الخارجية حالياً كالعراق والأردن ودول الخليج وروسيا وإيران.
  • كشف مدير المؤسسة السورية للحبوب يوسف قاسم عن استيراد 1.2 مليون طن قمح خلال عام 2019، ذات منشأ روسي بالكامل وبكلفة تصل إلى 310 ملايين دولار أمريكي، كما كشف عن مناقصة جديدة في 20 كانون الثاني 2020 لتوريد 200 ألف طن قمح.

الطاقة والكهرباء

  • أقر مجلس الشعب ثلاثة مشاريع قوانين متضمنة تصديق عقود للتنقيب عن النفط مع شركتي ميركوري وفيلاد الروسيتين، حيث تختص شركة ميركوري في منطقتي البلوك رقم 7 (في الجزيرة السورية) والبلوك رقم 19، وتختص شركة فيلادا في منطقة البلوك رقم 23 (شمال دمشق).
  • صادق مجلس الشعب على اتفاقية لتأسيس شركتي: "مصفاة الساحل" و"مصفاة الرصافة" موقعة بين وزارة النفط وشركة "أرفادا" التي تعود لمجموعة قاطرجي، وشركة ساليزارشيبينغ اللبنانية.
  •  أشارت بيانات وزارة النفط والثروة المعدنية إلى تحسن إنتاج الغاز في سورية، حيث ارتفعت الكميات المنتجة من 6.5 ملايين متر مكعب يومياً في عام 2016 إلى 17.8 مليون متر مكعب في عام 2019، كما تمت زيادة معامل إنتاج الغاز من 1 في عام 2016 إلى 5 معامل حالية في 2019.
  • كشف وزارة النفط والثروة المعدنية عن دراسة تفصيلية لتحويل سيارات (التكسي) العامة العاملة على البنزين للعمل على الوقود الغازي (سي إن جي).
  • كشف مدير عام شركة كهرباء حمص مصلح الحسن قيام الشركة حالياً بدراسة 15 طلباً مقدماً من مستثمرين لإنشاء مشاريع طاقة بديلة موزعة في عدد من المناطق بحمص، هذا وبلغ بلغ عدد مشاريع الطاقة الشمسية المولدة للكهرباء والتي نفذتها الشركة 6 مشاريع في المدينة الصناعية بحسياء وفي بعض مناطق المحافظة تتراوح استطاعاتها بين 30 و300 كيلو ‏واط ساعي تم ربط أربعة منها بالشبكة الكهربائية.
  • صرح مصدر في وزارة النفط والثروة المعدنية بأنه تم تحديد إجمالي الإنتاج المخطط له للعام 2020 بكمية 32.9 مليون برميل نفط خام، أي بحدود 90 ألف برميل متوقع انتاجه يومياً، وأشار إلى أن الإنتاج خلال عام 2019 كان بحدود 24 ألف برميل يومياً، بعد أن كان حوالي ألفي برميل عام 2016.
  • بلغت قيمة أضرار قطاع الكهرباء بحسب تقديرات وزارة الكهرباء حوالي 4 تريليونات ل.س، بينما بلغت أضرار قطاع النفط حوالي 81 مليار دولار أمريكي.
  • كشفت مذكرة أعدتها وزارة الكهرباء بانه سيتم تنفيذ استراتيجية الطاقات المتجددة عبر مشاريع مفتاح باليد التي ستؤمن 500 ميغا واط كهروضوئية على ثلاث مراحل، بكلفة إجمالية تقدر بــ 450 مليون يورو، و400 ميغا واط مزارع ريحية على ثلاث مراحل بتكلفة إجمالية تبلغ 480 مليون يورو.
  • أصدرت الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية “محروقات” اليوم قراراً يقضي بتخفيض سعر طن مادة الفيول ليصبح 217 ألف ليرة سورية للطن الواحد بدلاً من 230 ألف ليرة.
  • أظهر مشروع موازنة 2020 انخفاضاً كبيراً في خسارة شركة "محروقات" بنسبة تجاوزت 97.4%، وذلك انخفاض الدعم من 430 مليار ل.س إلى 11 مليار ل.س.
  • وضعت محولة جديدة استطاعتها 30 ميغا فولت امبير في محطة تحويل شهبا في السويداء بالخدمة، بتكلفة إجمالية بلغت نحو مليار ل.س.
  • وضعت الشركة العامة لكهرباء السويداء 32 مركز تحويل هوائي وأرضي بالخدمة خلال الربع الثالث لعام 2019، يذكر أن العدد الإجمالي للمشتركين بالطاقة الكهربائية في محافظة السويداء يبلغ نحو 152 ألف مشترك.
  • قامت شركة "دبليو دى ار فى ام" للطاقة البديلة والصناعات الثقيلة بالمدينة الصناعية في حسياء بريف حمص، بتصنيع وتجميع وتركيب وتشغيل عنفة ريحية، باستطاعة تبلغ 2.5 ميغا واط.
  • وضعت محطة تحويل ابن النفيس 20/66 بالخدمة في محافظة دمشق باستطاعة 90 ميغا فولت أمبير وتكلفة إجمالية ما يقارب 6.5 مليار ل.س.
  • تم إقامة مشروع ألواح الطاقة الشمسية في قرية الحميري بريف محافظة حماة، عبر التعاون بين الشركة العامة لكهرباء حماة والقطاع الخاص، هذا ويبلغ عدد محطات الطاقة الشمسية لإنتاج الكهرباء المرخصة وقيد الإنجاز في محافظة حماة 4، محطات اثنتان منها في المنطقة الصناعية وواحدة في قمحانة، ومثلها في مدينة محردة.
  • قال مدير عام المؤسسة العامة لتوزيع الكهرباء أن عدد ضبوط الاستجرار غير المشروع للكهرباء في جميع المناطق السورية منذ بداية عام 2019 وحتى بداية كانون الأول من العام نفسه، قد بلغ أكثر من 27.9 ألف ضبط، بكمية استجرار وصلت إلى 130 مليون كيلو واط ساعي، تقدر قيمتها بـ4. 15 مليار ل.س.
  • يقدر حجم إنتاج الكهرباء الراهن في سورية بــ 3800 ميغا واط، في حين أن الحاجة الفعلية هي 5500 ميغا واط بحسب بعض المصادر.
  • أعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية عن إدخال بئري شريفة 2 وشريفة 104 بالمنطقة الوسطى في الإنتاج، وهو ما يعني إضافة ما يقارب مليون متر مكعب يومياً من الغاز إلى الشبكة.
  • نفذ أهالي بلدة قطينة وقفة احتجاجية أمام الشركة العامة للأسمدة مطالبين بإيقاف المعامل عن العمل، حتى تجرى لها الصيانة اللازمة، يذكر أن المعامل تستثمر حالياً من قبل شركة "إس تي جي" الروسية (إنجينيرينغ).

الإسكان

  • وافق مجلس الشعب على مشروع القانون الخاص بإلغاء الاتحاد العام للتعاون السكني.
  • كشف مدير المؤسسة العامة للجيولوجيا والثروة المعدنية سمير الأسد عن توقيع مذكرة تفاهم مع شركة "ساواي الصينية"، في مجالات صناعة الرمال الكوارتزية وصناعة الأسمنت وصناعة حصويات البناء.
  • وافقت هيئة الاستثمار على تأسيس مشروع لإنتاج البلوك البيتوني مسبق الصنع، وتعود ملكية المشروع الذي سيقام في منطقة جبرين الصناعية قرب حلب خلال مدة 3 سنوات، إلى المستثمر محمد محمد علي قلعه جي.
  • أعلن مدير عام المؤسسة العامة للإسمنت ومواد البناء أيمن النبهان أن هنالك عروض يتم دراستها من أجل إنشاء خط إنتاج سيراميك مقدمة من مستثمرين وطنيين وأجانب ودول صديقة، يذكر أن عدد المنشآت الصناعية القائمة في مجال صناعة السيراميك تبلغ 9 منشآت، علماً أن 13 منشأة توقفت عن العمل.
  • كشف مدير عام الشركة العامة للفوسفات والمناجم بشير منصور أن الشركة بصدد توقيع عقد مع شركة بلاز البيلاروسية لتوريد آليات هندسية ثقيلة بقيمة تقارب 7 مليارات ل.س، تتم مقايضتها بالفوسفات المنتج ذاتياً ضمن مناجم الشركة.
  • كشف مدير عام الشركة العامة للفوسفات والمناجم عن التعاقد مع إحدى شركات القطاع الخاص لإعادة تأهيل المصانع المدمرة في مناجم خنيفيس والمناجم الشرقية البالغ عددها 6 مصانع، بقيمة تقدر بنحو 12 مليار ل.س تدفع مقايضة بالفوسفات المنتج.
  • بين معاون وزير الأشغال العامة والإسكان مازن لحام أن قانون البيوع العقارية تم إعادته إلى وزارة المالية لدراسته حيث أن وزارة المالية أصبحت هي الجهة المخولة بإقرار تعليماته.
  • تم منح الترخيص الأولي لسبع شركات في مجال التطوير والاستثمار العقاري، كما تم الموافقة على المقترح المقدم من مؤسسة ألتون للتطوير والاستثمار العقاري لإحداث منطقة تطوير عقاري في منطقة معربا بريف دمشق.
  • قال رئيس مجلس مدينة حلب معد المدلجي أن المجلس يعمل على تنفيذ منطقتي تطوير عقاري في الحيدرية شمال شرق حلب وتل الزرازير جنوب غرب المدينة، وهما من أملاك مجلس مدينة حلب.
  • كشف رئيس مجلس الوزراء عن إصدار المخططات التنظيمية لكل من منطقتي اليرموك والقابون السكني بحلول شهر كانون الثاني من عام 2020، كما قدم محافظ حمص مقترحات تمت الموافقة عليها للمخططات التنظيمية لأحياء جورة الشياح والقرابيص وواجهة حي القصور والخالدية وكرم شمشم، كما تم تقديم شرح مفصل للمنطقة التنظيمية في بابا عمرو والسلطانية وجوبر وتتطرق الاجتماع إلى الدراسات التخطيطية لمدن تدمر والحصن والقصير والرستن.
  • كشف معاون وزير الأشغال العامة والإسكان مازن اللحام عن تجهيز أضابير 26 منطقة من مناطق التطوير العقاري لتنفيذها كضواحٍ سكنية على مستوى البلد، وفي السياق نفسه كشفت معاونة وزير الأشغال العامة والإسكان لشؤون التطوير العقاري راما ظاهر عن جاهزية 7 مناطق تطوير عقاري لإقامة ضواح سكنية من أصل 26 منطقة قيد الدراسة.
  • قال معاون وزير الأشغال العامة والإسكان للشؤون الإدارية والقانونية والمالية محمد سيف أنه حتى الآن لا يوجد إلا العقد الروسي الذي تم توقيعه مؤخراً لتوريد 144 آلية هندسية على مدى عام.

السياحة

  • منحت مديرية السياحة في درعا خلال عام 2019 أربع استمارات تأهيل سياحي لمنشآت في درعا، كما أنها منحت المحافظة 13 سجل سياحي منذ عودة المحافظة لسيطرة الحكومة.
  • بينت وزارة السياحة أن عدد المنشآت السياحية الموضوعة بالخدمة منذ بداية عام 2019 ولغاية الربع الثالث من العام نفسه قد بلغ 167 منشأة، بقيمة استثمارية تصل إلى 84 مليار ل.س.
  • زار وفد استثماري من سلطنة عمان برئاسة محمد الخالدي "رئيس مجموعة ناس للاستثمارات العقارية والسياحية" محافظة اللاذقية، حيث تم الاطلاع على الإمكانيات السياحية في المحافظة.
  • بلغ عدد نزلاء الفنادق من العرب والأجانب منذ بداية العام 2019 ولغاية بداية شهر أيلول من العام نفسه نحو 294 ألف نزيل فندقي منهم؛ 220 ألف من العرب بزيادة مقدارها 47% ، و74 ألف نزيل فندقي أجنبي بزيادة مقدارها 63% وذلك مقارنة مع نفس الفترة من عام 2018.
  • ارتفعت نسبة القادمين بغرض السياحة الدينية بمعدل 24% منذ بداية عام 2019 ولغاية تشرين الأول من العام نفسه مقارنة مع نفس الفترة من عام 2018 ، حيث بلغ عدد الزوار 212 ألف زائر، أي بزيادة مقدارها 23% عن نفس الفترة من عام 2018.
  • أطلقت وزارة السياحة أعمال التجديد في فندق شيراتون دمشق، بعد إقرار بدء من قبل الأعمال بالمجلس الأعلى للسياحة.
  • صادق وزير السياحة محمد رامي رضوان مرتيني على عقد مشروع فندق مدينة الشباب – المزة بدمشق، والعائد بملكيته للقيادة المركزية لحزب البعث العربي الاشتراكي، وقد تحصلت شركة وائل نصري وجميل خوري (فندق دار الياسمين) على عقد الاستثمار.
  • أصدرت وزارة السياحة رخصة إشادة سياحية معدلة للملكية لمطعم سياحي من سوية 5 نجوم في صيدنايا بمحافظة ريف دمشق.
  • أكد رئيس مجلس مدينة اللاذقية نبيل البدء بهدم شاليهات مسبح أوغاريت تمهيداً لطرحها بالاستثمار، منوها بأن ذلك يأتي في إطار العمل لرفد مجلس المدينة بموارد أكبر.

النقل

  • نقل موقع الاقتصادي تسرييات حول احتمال نقل مرفأ اللاذقية إلى شاطئ قرب مدينة جبلة.
  • كشف مدير في الجمارك عن مرور أول 10 شاحنات باتجاه الأراضي العراقية عبر منفذ البوكمال الحدودي، وهي شاحنات محملة بالمواد والبضائع المختلفة للمشاركة في معرض بغداد الدولي.
  • كشف تقرير أعدته وزارة النقل عن واقع الخطوط الحديدية في سورية، عن تجاوز العائدات التي حققها القطاع عتبة المليار ل.س حتى نهاية أيلول عام 2019، كما كشفت الوزارة عن مناقشة مشروع ربط ميناء الإمام الخميني الواقع على الجانب الإيراني من مياه الخليج مع ميناء اللاذقية على البحر الأبيض المتوسط، بتنفيذ وتمويل من إيران.
  • قالت لوسيندا دحدوح معاون المدير المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية، أن المؤسسة مسؤولة عن شبكة الطرقية الرئيسية التي يبلغ طولها نحو 8889 كم منها 1585 كم أتوسترادات، وأشارت دحدوح إلى أن قيمة الأعمال المنجزة خلال عام 2019 وفق الأسعار العقدية بلغت نحو 22 مليار ل.س.
  • أعلنت شركة أجنحة الشام للطيران عزمها تسيير أولى رحلاتها من مطار دمشق الدولي إلى مطار برلين في العاصمة الألمانية عبر مطار بيروت الدولي.
  • عقد وزير النقل السوري لقاء مع وفد شركة تاتا الهندية بحضور السفير الهندي، حيث تركز اللقاء حول رؤية تطوير السكك الحديدية والاستفادة من الخبرات الهندية في مشاريع النقل وخاصةً في مجال إنشاء الخطوط وإعادة تأهيلها.
  • أصدرت وزارة النقل قراراً أعفت بموجبه سيارات الشحن العراقية من الرسوم المالية المفروضة عند دخولها من معبر البوكمال إلى الأراضي السورية محملة أو فارغة.
  • ألغت وزارة المالية الرسوم والبدلات الإضافية المفروضة على عبور الشاحنات الأردنية إلى سورية، على أن تقتصر على تحصيل نسبة رسوم العبور 10% المفروضة سابقاً بموجب قرار وزارة النقل لعام 2018.

العمل

  • أجرت وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل بالتعاون مع مكتب الإحصاء مسحاً شاملاً شمل أكثر من 4500 منشأة في القطاع الخاص لتحديد الاحتياج الحالي من اليد العاملة في هذا القطاع، هذا وقد أكد ما يزيد على حوالي 60% من المسرحين من خدمة العلم رغبتهم بالعمل في القطاع العام.

إعادة الإعمار والعلاقات الاقتصادية

صادقت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك على تأسيس 80 شركة خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول من العام 2019 استناداً لما نشره موقع الاقتصادي، يذكر منها ما هو مرفق في الجدول التالي:

اسم الشركة

رأسمال

المجال

المساهمون

مكون أجنبي

شركة رفول للمقاولات والاستثمارات

5 مليون

التعهدات وتجارة مواد البناء

الياس وليد رفول، أنس وليد رفول، زينة بهجت السبع، وليد الياس رفول

-------

شركة القصوراء التجارية

5 مليون

التعهدات وتجارة مواد البناء

علاء حسن أحمد، فهد عبد الله العسه

عراق

شركة ساستيف

5 مليون

التعهدات، الاستيراد والتصدير استثمار الفنادق، الإعلان

يحيحى محمود عويضة، إبراهيم نصر إبراهيم، حسان محمد عبداللي

------

شركة الواعد للاستثمار والبناء

5 مليون

التعهدات، الاستيراد والتصدير

سامي سليمان حسين، ماجد فهد المولى

لبنان

شركة القيصر للاستثمار

30 مليون

التعهدات، الاستيراد والتصدير

رفيق سعيد عمر، طلال قاسم أبو فاعور، مصان عزيز النحاس

لبنان

شركة ميبروتك

5 مليون

التعهدات، الاستيراد والتصدير، تقانة معلومات

محمد فوزي النابلسي، ماهر حسن الحبال، طارق محمد بشير عرودكي

------

شركة الأبرار للاستيراد والسياحة

5 مليون

التعهدات، الاستيراد والتصدير، خدمات سياحية

محمد مهدي سمان، أصغر علي أكبر بويامنش، حميد رضا اطمينان

إيران

شركة خوري وفرح للآلات والمعدات النموذجية

5 مليون

استيراد المعدات والآليات، خدمات الوساطة

زيد طلال الخوري، سالم جورج فرح

------

شركة الخبير والنذير للاستيراد والتصدير

5 مليون

استيراد وتصدير

عبد القادر عبد الرحمن عبد القادر البشير، خالد أحمد محمد علي

السودان

شركة الأنوار الماسية

5 مليون

استيراد وتصدير، خدمات سياحية

عفيفة عبد الحسين حاجي محمد بهمن، موسى عبد الحسين حاجي محمد بهمن، هارون عبد الحسين حاجي محمد بهمن

الكويت

شركة العظم والأشقر

5 مليون

التعهدات، الاستيراد والتصدير، تجارة نفطية

رنا نادر القباني، خالد بسام الأشقر، ماجد مؤيد العظم

-------

شركة دبيلو ك

5 مليون

الاستيراد والتصدير

وسيم أنور القطان، غادة درويش الغزو

-------

شركة تي دبيلو أ

5 مليون

الاستيراد والتصدير

وسيم أنور القطان، غادة درويش الغزو

-------

شركة المتميزة للتجارة والخدمات النفطية

5 مليون

التعهدات، الاستيراد والتصدير، تجارة نفطية

يامن جرجس ملص، عامر عبد الله الحسن، فادي اميل الويس، ماهر منجد البيطار، معتز اميل الويس

-------

شركة مدادكو للدعم اللوجستي والخدمات

10 مليون

خدمات الدعم اللوجستي والاستشارية في مجال الطاقة والنقل، استيراد وتصدير

فراس السخني

---------

شركة بيت المعدات

5 مليون

التعهدات وتجارة مواد البناء

شركة منفلوطي القابضة المحدودة،  إياد نقولا زحلاوي، دياب نقولا زحلاوي، نقولا دياب زحلاوي

الإمارات

شركة روافد للتجارة والطاقة البديلة

25 مليون

استيراد وتصدير واستثمارات

معتز فاضل أبو راس، وعد مروان أبو راس، افرنجية شاهين كنعان، مروان فاضل أبو راس.

-------

مجموعة المستقبل القريب

100 مليون

استيراد وتصدير واستثمارات

محمد احمد الشهابي، عصام حسن حيدر، عامر نزار جعلوك

-------

شركة الشرق الاوسط لتجهيزات البناء العامة

7 مليون

التعهدات وتجارة مواد البناء

جون تشانغ، وانغ شانشينغ، وو ونشيانغ، ليقانغ جو

الصين

شركة المماليك للتجارة والمقاولات

5 مليون

التعهدات، الاستيراد والتصدير

حسين علي الرز، رضا محمود خليفة

لبنان

بعض الشركات المرخصة خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول من عام 2019، (العملة ليرة سورية)

 

كشفت هيئة الاستثمار السورية في تقرير سابق لها عن استقطاب 30 مشروعاً خلال الربع الأول من العام 2019، بتكلفة تقديرية وصلت إلى 21 مليار ل.س، منها مشروع لإنتاج البلوك البيتوني منطقة جبرين الصناعية قرب حلب للمستثمر محمد محمد علي قلعه جي.

فيما يتعلق بالعلاقات الاقتصادية بين روسيا والنظام السوري، قال وزير الصناعة إن هناك عدد من المنشآت والمشاريع الصناعية المهمة تم إدراجها، ضمن إطار بروتوكول اجتماعات الدورة الحادية عشرة للجنة المشتركة السورية الروسية المعنية بالتعاون التجاري والاقتصادي والعلمي والفني (تم التوقيع عليه في كانون الأول 2018) بحسب ما هو مرفق في الجدول التالي.

الرقم

المشروع

المحافظة

القطاع

الشركة الروسية

التنفيذ

1

معمل جديد لإنتاج الاسمنت في المسلمية

حلب

صناعة الاسمنت

بروميشليني إنجينيرينغ الروسية

مذكرة تفاهم

2

إعادة تأهيل الشركة العربية للإسمنت

حلب

صناعة الاسمنت

بروميشليني إنجينيرينغ الروسية

دراسة جدوى اقتصادية

3

تحديث وتطوير شركة حديد حماه «معملي الخلائط الفولاذية ومعمل الأنابيب المعدنية»

حماة

الصناعات المعدنية

بروميشليني إنجينيرينغ الروسية

تقديم عروض فنية وتجارية

4

مشروع استخلاص السيليكون من الرمال الكوارتزية

-----

الصناعات الكيمائية

-----

دراسة جدوى اقتصادية

5

إقامة مشروع لصهر البازلت وإنتاج الأنابيب والقضبان البازلتية

السويداء

الصناعات الكيمائية

الشركة الروسية فيانفستمنت

دراسة جدوى اقتصادية

6

إعادة تأهيل الشركة العامة للإطارات

حماة

الصناعات الكيمائية

إس تي جي إنجينيرينغ

دراسة جدوى اقتصادية

7

إقامة مجمع صناعي نسيجي

حلب

الصناعات النسيجية

-----

تقديم عروض فنية وتجارية

8

إقامة مجمع صناعي نسيجي

دمشق

الصناعات النسيجية

-----

دراسة جدوى اقتصادية

9

مشروع تحديث شركة نسيج

اللاذقية

الصناعات النسيجية

الشركة الروسية فيانفستمنت

تقديم عروض فنية وتجارية

10

مشروع إنتاج الإضافات الكيميائية لتقوية الملاط الإسمنتي "الكريسوتيل"

----

الصناعات الكيمائية

معادن أورينبورغ

دراسة جدوى اقتصادية

قائمة المشاريع والفرص الاستثمارية التي تلقى اهتماماً من الجانب الروسي في القطاع الصناعي

وفي إطار تمتين العلاقات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، وقعت اللجنة السورية الروسية الدائمة المشتركة للتعاون التجاري والاقتصادي والتقني والعلمي خلال اجتماعها الثاني عشر في موسكو، البروتوكول الختامي للاجتماع واتفاقية للتعاون في مجال التسهيلات الجمركية بين البلدين. كذلك كشف وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية عن الاتفاق مع الجانب الروسي للعمل على صياغة مشروع اتفاق لتوسيع التعاون التجاري والاقتصادي بين البدين خاصة في المجالين التجاري والجمركي، أشار الوزير بأنه لم يتم بحث العملات التي سوف يتم اعتمادها في التبال التجاري بين البلدين خلال المباحثات، فيما إذا كان الدولار الأميركي أم العملات المحلية.

بالانتقال إلى العلاقات الاقتصادية بين إيران والنظام السوري، شارك وفد سوري من غرفة التجارة السورية الإيرانية المشتركة في ملتقى الفرص التجارية الاقتصادية مع سورية، الذي أقيم في مقر منظمة تنمية التجارة بالعاصمة الإيرانية، وهدف الملتقى إلى؛ تعريف شركات القطاع الخاص الإيراني بالفرص الاستثمارية المتوفرة في سورية، وزيادة حضورها في المرحلة القادمة لإعادة تأهيل القطاعات الإنتاجية، وبناء شراكات اقتصادية مع القطاع الخاص السوري.

وفي إطار تعزيز العلاقات بين البلدين، تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين وزارتي الكهرباء السورية ونظيرتها الإيرانية، وذلك بهدف تطوير واستقرار منظومة الكهرباء في سورية، والاعتماد على الذات وتوطين التكنولوجيا وصناعة التجهيزات الكهربائية في سورية. وفي السياق نفسه، عقد في العاصمة طهران اجتماعات اللجنة السورية الإيرانية المشتركة في مجال الأشغال العامة والإسكان في مقر وزارة الطرق وبناء المدن الإيرانية، حيث تم التأكيد على مذكرة التفاهم الموقعة بين الجانبين، وضرورة البدء بالعمل المشترك بين الشركات المعنية.

كذلك أعلن وزير الطاقة الإيراني، رضا أردكانيان، عقب لقاء مع وزير الموارد المائية السوري، أن الجانبين اتفقا على تشكيل لجنة مشتركة حول انخراط الشركات الإيرانية في المشاريع المتعلقة بإعادة إعمار سوريا، كما تم توقيع مذكرة تفاهم بخصوص تنفيذ مشروعات مشتركة في مجال إنشاء السدود والآبار السطحية والمضخات المائية، وإعادة تأهيل المنظومة المائية في سورية، والاستفادة من تبادل الخبرات والدراسات والبحث العلمي في هذا المجال.

إلى جانب ما سبق، التقى وفد من الشركات الإيرانية في محافظتي تبريز وأذربيجان الشرقية مع مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق ورجال أعمال سوريين، حيث تم التباحث في تعزيز التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين، وخاصة في مجالات البناء والإعمار والمعلوماتية والصناعات الغذائية.

بخصوص العلاقات الاقتصادية والتجارية بين النظام السوري والدول المؤيدة له ومنها كوريا الشمالية والهند، اختتمت أعمال اللجنة الاقتصادية المشتركة السورية– الكورية للتعاون الاقتصادي والعلمي والفني والتجاري، وتم توقيع ثلاث وثائق لتعزيز الإطار القانوني الناظم للعلاقات الثنائية بين البلدين.

بحث رئيس اتحاد غرف التجارة السورية ورئيس غرفة تجارة دمشق غسان القلاع مع سفير جمهورية الهند بدمشق سبل تعزيز العلاقات التجارية بين البلدين، حيث دعا القلاع الشركات الهندية للعمل في البنية التحتية وقطاع النسيج، في حين أبدى السفير رغبة عدد من الشركات الهندية للعمل في سورية.

خلاصة تحليلية

انخفضت قيمة الليرة السورية بشكل حاد، حيث تخطت حاجز 900 ل.س مقابل الدولار الأمريكي في السوق السوداء، وقد ترافق ذلك الانخفاض مع ارتفاع أسعار السلع الأساسية، حيث تضاعفت قيمتها مرتين خلال شهري تشرين الثاني وكانون الأول من عام 2019، ويفسر جهاد يازجي " رئيس تحرير النشرة الاقتصادية الإلكترونية "سيريا ريبورت" الانخفاض الحاد لليرة السورية بما يلي: تشتري سورية تقليدياً جزءاً مهماً من الدولار من السوق اللبنانية، وقد زاد استخدامها أكثر مع بدء الاحتجاجات أي في العام 2011 والعقوبات، وبالنتيجة فإن سورية تأثرت اليوم بصعوبة شراء الدولار من لبنان، وبحسب المحلل في الشأن السوري سامويل راماني، فقد خسرت الليرة السورية 30% من قيمتها منذ بدء الحراك الشعبي في لبنان ضد الطبقة السياسية.

يعتقد بعض المحللين أن النظام سيستفيد من انخفاض سعر صرف الليرة السورية، حيث سيقلل ذلك من من القيمة الفعلية لكتلة الرواتب المستحقة لموظفي الدولة، والتي تقدر بحسب سعر افتراضي 500 ل.س بملياري دولار سنوياً، وإن انخفاض سعر الصرف إلى 1000 ل.س من شأنه خفض قيمة كتلة الرواتب إلى مليار دولار أمريكي، كما سيؤدي انخفاض الليرة السورية إلى تقليل الالتزامات العامة لحكومة النظام، وهو ما حدث فعلياً لقيمة الموازنة لعام 2020 التي انخفضت من 7 مليار دولار أمريكي لحظة إعدادها إلى 6 مليار دولار أثناء مناقشتها، إلى 4.5 مليار دولار أمريكي راهناً.

بالمقابل، هنالك وجهة نظر معاكسة تقول بتضرر النظام من انخفاض سعر الصرف، حيث سيحفز ذلك بيئة عدم الاستقرار الناجمة عن تزايد الغضب والإحباط الشعبي العام لدى السكان، والتي قد تتطور إلى موجات احتجاجية قد يتحول بعضها إلى العنف، وما يعزز تلك القراءة لجوء النظام إلى تبني سياسات واتخاذ تدابير عدة في محاولة منه لضبط سعر الصرف وامتصاص النقمة الشعبية، حيث أصدر بشار الأسد مرسوماً يقضي بزيادة الرواتب (المرسوم التشريعي رقم 23)، للتخفيف من وطأة انخفاض سعر الصرف على فئة موظفي الدولة، الذين يقدرون بأكثر من 2 مليون موظف ومتقاعد مدني وعسكري. كذلك وافق مجلس الوزراء على منح المؤسسة السورية للتجارة سلفة بقيمة 10 مليارات ل.س لتغطية حاجة السوق المحلية من المواد الغذائية وتأمينها للمواطنين بأسعار مناسبة، وهو ما مكن المؤسسة السورية للتجارة من بيع 40 ألف سلة غذائية بسعر مخفض بقيمة 10 آلاف ل.س في الفترة الممتدة بين بداية كانون الأول 2019 ولغاية الأسبوع الأول من شهر كانون الثاني 2020.

تجدر الإشارة أيضاً إلى لجوء الحكومة إلى تفعيل أدواتها التنفيذية لضبط حركة الأسواق، حيث تم زيادة عدد دوريات التموين لمراقبة الأسعار ومخالفة التجار غير المتقيدين بالأسعار الرسمية أو أصحاب المحلات الممتنعين عن البيع، وقد أدى ذلك إلى إضراب بعض التجار وإغلاق محالهم كما حصل في اللاذقية بحسب إدعاء بعض المصادر. أيضاً عملت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك على إصدار نشرة نصف شهرية لضبك أسعار السلع والمواد الغذائية والاستهلاكية الأساسية، على أن تقوم دوريات التموين بالتأكد من التزام المحلات التجارية بالأسعار المحددة. كذلك أصدرت هيئة غسل الأموال وتمويل الإرهاب التابعة لمصرف سوريا المركزي بياناً بررت فيه سبب إغلاق بعض شركات الصرافة مثل شركات الحافظ وإرسال وأراك والهرم، وأن ذلك جاء نتيجة توفر معلومات ومعطيات تفيد بتورط هذه الفروع في تنفيذ حوالات مالية خارجية غير مرخص لها القيام بتنفيذها، ومجهولة المصدر، بشكل يخالف القوانين والأنظمة النافذة وينطوي على مخاطر غسل أموال وتمويل إرهاب مرتفعة. علاوة على ما سبق، قامت وزارة الأوقاف بإطلاق مبادرة "الدين أخلاق …. زكاتك خفض أسعارك"، في محاولة منها للتأثير على التجار المقربين من المؤسسة الدينية، لحثهم على خفض أسعار السلع الأساسية.

يسعى النظام جاهداً إلى تعزيز إيراداته المالية في الوقت الذي يمر فيه بضائقة مالية حادة يتوقع أن تزداد مع تفعيل قانون قيصر، الأمر الذي يفسر اتخاذه سلسلة من السياسات والإجراءات من أبرزها: 1) معالجة 10 ألف عقد استثماري لأملاك الدولة من أصل 18 ألف عقد استثماري، حققت وفرات مالية بقيمة 5 مليارات ل.س، 2) موافقة مجلس الشعب على تعديل فقرة من قانون خدمة العلم (فقرة هاء/ مادة 97)، والتي تقضي باستبدال كلمة الحجز الاحتياطي بالتنفيذي على المكلف بخدمة العلم ممن أتم 42 عاماً ولم يؤد الخدمة العسكرية. 3) إيلاء اهتمام لملف التهريب الضريبي، وتشكيل مجلس الوزراء بعثة تفتيشية موسعة من عدة جهات مهمتها التحقيق بأسباب التراكم الضريبي، ومعالجته.4) إصدار قرارات بالحجز الاحتياطي على عدد من كبار رجال الأعمال، لدفعهم إلى إجراء تسويات مالية، هذا ويتوقع أن تدفع الحاجة الماسة للتمويل النظام إلى الاعتماد أكثر على سندات الدين العام، باعتباره أداة مالية لضبط سعر الصرف، وتقليص مستويات التمويل بالعجز وطباعة الأوراق النقدية، من الجدير ذكره أن موضوع طرح سندات وأذونات الخزينة ليس وليد الأزمة، بل يعود الاهتمام به إلى العام 2006، وكثيرون يعتبرون وزير المالية محمد الحسين عرّاب القصة، ونفّذ أول مزاد في نهاية العام 2010، وتكررت التجربة عام 2011، ثم توقفت.

أعلن رئيس اتحاد غرف الصناعة السورية فارس الشهابي قرار الاتحاد تأجيل المؤتمر الصناعي الرابع المقرر عقده في دمشق، معللاً ذلك بعدم تنفيذ مقررات المؤتمر الثالث الذي عقد بحلب منذ عام، ليؤكد ما سبق القراءة التحليلية التي وردت في تقرير الواقع الحوكمي وإعادة الإعمار في مناطق النظام السوري خلال شهر تشرين الأول 2019، والتي أشارت إلى احتمالية عالية لفشل "برنامج إحلال الصناعات المحلية بدلاً من المستوردة".

تظهر المؤشرات تنامي استحواذ الروس على القطاعات الاقتصادية الحيوية في سورية، حيث تحصلت شركات روسية على عدد من عقود التنقيب على النفط في منطقتي الجزيرة السورية وشمال دمشق، إلى جانب تلك العقود التي سبق وتحصلوا عليها في الساحل السوري، بما يجعل من روسيا طرفاً مؤثراً في معادلات الطاقة في سورية وعلى مستوى المنطقة سيما بعد شراكاتهم الاستراتيجية في هذا الصدد مع تركيا، وأشار مصدر محلي إلى لجوء روسيا إلى تصديق عقودها من قبل مجلس الشعب للتأكيد على شرعيتها القانونية وجعلها التزاماً على الدولة السورية، لحماية مصالحها على المدى البعيد بغض النظر عمن يتولى السلطة في سورية، ولم يستبعد المصدر أن يكون لروسيا دور خفي في عقدي إقامة مصفاتين للنفط الذي نالتهما شركة تتبع للقاطرجي وأخرى لبنانية تحت مسمى " ساليزار شيبينغ"، بدليل الرغبة الملحة في المصادقة عليهما من قبل مجلس الشعب.

التصنيف تقارير خاصة

ملخص تنفيذي

  • واصل سعر صرف الليرة السورية انخفاضه أمام الدولار الأمريكي، رغم مبادرة قطاع الأعمال لدعم الليرة السورية، والإجراءات الحكومية المتخذة لضبط سعر الصرف.
  • لانخفاض سعر صرف الليرة السورية أسباب أبرزها، تداعيات الأزمة في لبنان، وتسديد ثمن النواقل النفطية، وخلافات حالت دون تفعيل صندوق مبادرة قطاع الأعمال لدعم الليرة.
  • تمر حكومة النظام بضائقة مالية حادة اضطرتها للاستدانة داخلياً، والعمل بنظام مقايضة السلع، وتسريع إجراءات التشاركية لاستثمار القطاع العام الاقتصادي.
  • تبنت حكومة النظام استراتيجية طموحة لإحلال الصناعات المحلية، إلا أن غياب استقرار وغلاء مدخلات الإنتاج، وارتفاع كلف الشحن وتعدد الجهات الوصائية، إلى جانب عدم رصد الحكومة التمويل الكافي، من شأنه أن يصعبوا تطبيق هذه الاستراتيجية.
  • بلغ حجم التبادل التجاري بين الصين وسورية 1.2 مليار دولار أمريكي في عام 2018، ونحو 640 مليون دولار أمريكي في النصف الأول من عام 2019.
  • يفسر تنامي العلاقات مع الصين بدور محوري لرئيس مجلس الأعمال السوري الصيني حمشو، فضلاً عن رغبة النظام في تقليل الاعتماد على حليفيه روسيا وإيران، وتقاطع ذلك مع رغبة صينية في تعزيز فرصها في السوق السورية.
  • امتلأت الخزانات النفطية في بانياس مع استمرار إيران بتوريد النفط عبر الخط الائتماني، وتفيد المصادر بحصول آل القاطرجي على حصة معتبرة من عقود التوريد هذه.

الواقع الحوكمي والإدارة المحلية

تصدرت ملفات؛ دعم التصنيع المحلي، إصلاح القطاع العام الاقتصادي، الاستثمار الأجنبي، التشاركية، مكافحة الفساد، دعم وزارة التربية، برنامج عمل حكومة النظام السوري خلال شهر تشرين الأول 2019.

اعتمد مجلس الوزراء الإجراءات التنفيذية لبرنامج إحلال الصناعات المحلية بدلاً من المستوردة، بعد استكمال الدراسات اللازمة وآثارها على السلع والقطاعات المستهدفة، حيث تم تشكيل فريق مختص بإعداد الإضبارة الخاصة لكل مشروع تشمل: التموضع الجغرافي والموافقات واستصدار التراخيص وتأمين احتياجات المنشآت من الأراضي ومدخلات الإنتاج والقروض، ويشمل البرنامج بشكل رئيسي صناعات الخميرة والورق والإطارات وقطاع الصناعات النسيجية بكل مراحلها، والجرارات والبطاريات وقطاع الدواجن وصناعة مستلزمات الري الحديث والطاقات المتجددة والتجهيزات المنزلية وقطاع الأدوية ومستلزماتها بما فيها الأدوية النوعية، على أن يتم لاحقاً دراسة شريحة لحوالي 40 مادة إنتاجها محلياً وتكون معدة للتصدير.

عقدت اللجنة العليا لإصلاح القطاع العام الاقتصادي اجتماعها الأول برئاسة رئيس مجلس الوزراء، لمراجعة الخطوات النهائية للبدء بمشروع إصلاح القطاع العام الصناعي على المستويين التنظيمي والاقتصادي، هذا وتوصل الاجتماع إلى عدة مقترحات من أبرزها: 1) إعادة الهيكلة الإدارية والتنظيمية للجهات العامة، 2) دراسة واختيار الإجراء الممكن تطبيقه على كل مؤسسة أو شركة عامة بغية إعادة هيكلتها عند الضرورة، مع إبقاء المؤسسات العامة على شكلها القانوني المعروف، 3) اللجوء إلى خيار دمج المؤسسات والشركات، أو على العكس تجزئتها إلى وحدات اقتصادية أصغر، وذلك تمهيداً لتحويلها إلى كيان اقتصادي، 4) اعتماد خيارات متنوعة في التعامل مع مؤسسات وشركات القطاع العام الاقتصادي كحلها أو تصفيتها أو طرحها للتشاركية مع القطاع الخاص أو طرحها على الاستكتاب،  أو تحويل بعض المؤسسات العامة التي تتبع لها مجموعة من الشركات إلى شركات قابضة، 5) تحديث الهياكل التنظيمية في المؤسسات الخاضعة لإعادة الهيكلة، إضافة إلى معالجة موضوع العمالة الفائضة بالاستفادة من البنى المؤسسية القائمة، 6) دراسة علاقة سياسات الدعم الحكومية المعتمدة بنفقات وإيرادات المؤسسات العامة التي بقيت على شكلها القانوني المعروف، 7) إحداث صندوق تمويلي خاص للهيكلة المالية للشركات، في حال توفر موارد كافية له، 8) دراسة الآثار الاجتماعية والاقتصادية لإعادة الهيكلة.

أقر المجلس الأعلى للتشاركية في اجتماعه الثاني برئاسة رئيس مجلس الوزراء، إحداث فريق من الكوادر المدربة والخبرات على مستوى كل وزارة بهدف إعداد وتنسيق كل ما يتعلق بالمشروعات المقترح طرحها وفق صيغة التشاركية مع القطاع الخاص، وتم تكليف وزارات الإدارة المحلية والبيئة والنقل والكهرباء والصناعة والسياحة بأن تقدم كل وزارة دراسة لمشروع استراتيجي خلال 30 يوماً ليتم مناقشته ودراسة الجدوى الخاصة به اقتصاديا والآلية التنفيذية المناسبة لإنجاز هذه المشاريع، كما قرر المجلس وضع آلية لتنظيم العمل بين الوزارات ومكتب التشاركية واقتراح المشاريع التي تندرج تحت إطار قانون التشاركية في كل وزارة، بعد إعداد دراسات الجدوى الاقتصادية الخاصة بها وتحديد مدى توفر جاذبية تجارية لدى القطاع الخاص للمشاركة فيها. وفي السياق نفسه، أكد رئيس مجلس الوزراء على جدية الحكومة في إعطاء القطاع الخاص الدور المناسب في المشاريع الاستثمارية الكبرى، مشيراً إلى استمرار العمل على تأسيس البيئة والإطار التشريعي المناسب لذلك وإصلاح القطاع العام الاقتصادي ليكون قادرا على الضلوع بمتطلبات مشاريع التشاركية واستثمارها بالشكل الأمثل.

طالب رئيس مجلس الوزراء من كل الوزارات والجهات المعنية ترتيب آليات التعاون بين سورية والدول الصديقة لتعزيز وتطوير آفاق التعاون الدولي معها، لتعمل بمنهجية واضحة وإعادة النظر بالآلية التنظيمية للفرص الاستثمارية، إضافة إلى تنظيم آليات التعامل في الجوانب الفنية بين اللجان العليا المشتركة واللجان الفنية التابعة له مع كل من روسيا والصين والهند وإيران وبيلاروسيا، هذا وتم تكليف وزارات الخارجية والمغتربين والاقتصاد والتجارة الخارجية والأمانة العامة في رئاسة مجلس الوزراء وهيئة التخطيط والتعاون الدولي، وضع ورقة عمل تتضمن الآلية التنفيذية والأسس التي سيتم بموجبها تعزيز التعاون مع الدول الصديقة خلال المرحلة المقبلة على أن يتم عرضها على مجلس الوزراء لإقرارها. كما تقرر تحديث قوائم المشروعات المطروحة للاستثمار الخارجي من الوزارات، والتأكيد على تكثيف التواصل مع المغتربين السوريين والمستثمرين في الدول الصديقة من خلال السفارات والبعثات الدبلوماسية السورية، لتعريفهم بالمشروعات المتاحة للاستثمار في القطاعات الاقتصادية والتسهيلات المقدمة لهم، وخاصة ما يتعلق بإعداد إضبارة متكاملة لكل مشروع بحيث يكون جاهزاً للتنفيذ فوراً.

ناقشت وزارة التنمية الإدارية مشروع قانون "الكشف عن الذمة المالية لأصحاب المناصب والمسؤولين الحكوميين"، في ورشة موسعة بحضور عدد من الوزراء وأعضاء مجلس الشعب والمحكمة الدستورية العليا وممثلي أجهزة الرقابة والتفتيش والإعلام، ويهدف القانون إلى "الحد من الفساد، والرقابة على من يتولى وظيفة عامة، من خلال تقديم إجراءً واضحاً وتشريعياً لمحاسبة المسؤول الفاسد، وإلزام كل من يتولى منصباً أو وظيفة عامة لها تماس مع الجمهور بالإفصاح عن الذمة المالية"، وبالنسبة للفئات التي يستهدفها مشروع القانون فهي : رئيس وأعضاء مجلس الشعب، رئيس مجلس الوزراء ونوابه، الوزراء ومعاونوهم ومن يعاملون معاملتهم والمديرون العامون، المحافظون وأمناء المحافظات، رؤساء البعثات الدبلوماسية، أعضاء المحكمة الدستورية العليا، قضاة الحكم والنيابة العامة ومجلس الدولة وإدارة قضايا الدولة، مفتشو الجهاز المركزي للرقابة والتفتيش، بالإضافة إلى كل من يشغل وظيفة لا تقل عن وظيفة مدير، عناصر الضابطة الجمركية، مراقبي الدخل ومحاسبي الإدارات، رؤساء النقابات والأحزاب، رؤساء وأعضاء مجالس الإدارة في الهيئات والمؤسسات العامة والشركات الحكومية.

أقر مجلس الوزراء خطة وزارة التربية لإعادة تأهيل المدارس المتضررة جزئياً أو كلياً في جميع المحافظات، حيث تم رصد 50 مليار ل.س لهذا الغرض، مع التأكيد على ضرورة وضع برنامج زمني محدد لتنفيذ الخطة وإعادة المدارس إلى العمل وفق الأولويات وحاجة كل محافظة.

أبرز معطيات الاقتصاد السوري

يتطرق هذا القسم إلى أبرز أخبار قطاعات الاقتصاد السوري، وفق منهجية تقوم على رصد القطاعات الأساسية، واستخلاص المؤشرات النوعية.

المصارف والمؤسسات المالية

  • بلغ مجموع فائض السيولة الجاهزة للإقراض لدى المصارف الحكومية عدا المصرف التجاري نحو 323 مليار ل.س توزعت وفق الآتي: 190 مليار ل.س لدى المصرف العقاري، 74 مليار ل.س لدى مصرف التوفير، 26.8 مليار ل.س لدى المصرف الصناعي، 25 مليار ل.س لدى مصرف التسليف الشعبي، 7 مليارات ل.س لدى المصرف الزراعي التعاوني.
  • أدرجت شركة اسمنت البادية المساهمة المغفلة في سوق دمشق للأوراق المالية بدءاً من تاريخ 15-10-2019، وذلك عقب حصولها على كافة الموافقات اللازمة، يذكر أن الشركة تأسست عام 2006 وبدأت نشاطها الفعلي عام 2011، كشركة مساهمة مغفلة عامة ضمت مستثمرين من سورية والسعودية إضافة لشركة فرنسية، وبكلفة استثمارية بلغت 400 مليون دولار، وبطاقة إنتاج سنوية بلغت 1.6 مليون طن من الإسمنت البورتلاندي.
  • رفع المصرف التجاري السوري الحد الأعلى للقرض المهني من 30 مليون ل.س إلى 50 مليون ل.س وفقاً للتعليمات المعدلة لمنح القرض المهني.
  • تجاوزت قيم القروض التي منحها المصرف الزراعي5 مليار ل.س منذ بداية عام 2019 وحتى نهاية شهر أيلول من العام نفسه، وقد توزعت القروض على؛ 7.8 مليار ل.س للفلاحين، 10 مليارات ل.س قروض للمؤسسة العامة لإكثار البذار، 175 مليار ل.س للمؤسسة العامة للحبوب، و43 مليار ل.س لمؤسسة الإعلاف.
  • بلغت قيمة أقساط التأمين الإجمالية في المؤسسة العامة السورية للتأمين نحو 13.6 مليار ل.س خلال النصف الأول من العام الجاري (2019)، بزيادة مقدارها 12.9% عن النصف الأول من العام 2018.
  • كشفت مصادر في المصرف العقاري أن المصرف يدرس رفع سقف قروض الأفراد والقروض الشخصية بأنواعها، وبينت المصادر أن التعديل الجديد المقترح لسقف القرض الإنمائي سيكون 50 مليون ل.س لأصحاب الفعاليات الذين يعملون بشكل فردي، و100 مليون ل.س لأصحاب الفعاليات الذين يعملون على شكل شخصيات اعتبارية بدلا من 10 ملايين ل.س.
  • منح المصرف الصناعي 458 قرضاً بقيمة نحو 5 مليارات ل.س منذ قرار استئناف منح القروض المتخذ في شهر آب من عام 2018، ولغاية شهر تشرين الأول 2019، كما أفاد المصرف بأن لديه 51 مليار ل.س جاهزة للإقراض.
  • كشف مصدر في المصرف العقاري أن المصرف منح نحو 3988 قرضاً منذ بداية عام 2019، بقيمة 11 مليار ل.س، منها 4.5 مليارات ل.س قروض للأشخاص و1.6 مليار ل.س قروض إنمائية، والبقية قرض في مجال تخصصات المصرف.
  • باشر مصرف التوفير في السويداء تنفيذ خطة إقراض جديدة بمبلغ مليار ل.س عبر المقر الرئيسي للمصرف ومكتبه بمدينة صلخد، يذكر أن مصرف التوفير في السويداء قد منح قروضاً خلال الأشهر التسعة الماضية من عام 2019 بقيمة 2 مليار ل.س.
  • ساهم القانون 46 والذي تم بموجبه إعفاء الفلاحين من الفوائد العقدية وغرامات التأخير، في تخفيض قيمة الديون المتعثرة في الصرف الزراعي من 55 مليار ل.س إلى أقل من 40 مليار ل.س، حيث استفادة 511 ألف فلاح من هذا القانون.
  • كشف مصدر في مصرف التوفير أن قيمة الإيداعات لدى المصرف تجاوزت منذ بداية عام 2019 نحو 200 مليار ل.س، بينما فاقت قيمة السحوبات 167 مليار ل.س، وعن الفئة المستفيدة من قروض المصرف فقد توزعت وفق الآتي: 18718 موظف دولة، 13930 عسكري، 1832 موظف متقاعد، 491 من أصحاب الحرف والمهن.
  • منح فرع المصرف الزراعي التعاوني في السقيلبية 289 قرضاً بقيمة تبلغ 241 مليوناً و765 ألف ل.س، وذلك بموجب اتفاق التعاون بين المصرف الزراعي وصندوق المعونة الاجتماعية خلال العام الحالي (2019).

المالية العامة

  • حددت اعتمادات مشروع الموازنة العامة للدولة للسنة المالية 2020 بمبلغ إجمالي قدره 4000 مليار ل.س (نحو 6 مليارات $)، هذا وحظيت أربع وزارات بأكثر من 46.5% من إجمالي اعتمادات المشاريع الاستثمارية (1300 مليار ل.س) وهي بالترتيب؛ 84.36 لوزارة الإدارة المحلية والبيئة (16.72% من إجمالي الاعتمادات)، 54.53 مليار ل.س لوزارة الموارد المائية (10.8% من إجمالي الاعتمادات)، 53.22 لوزارة الكهرباء (10.55% من إجمالي الاعتمادات)، 42.68 مليار ل.س لوزارة النقل (8.46% من إجمالي الاعتمادات).
  • أعلن مصرف سورية المركزي أنه سيشرف على الآلية التنفيذية للمبادرة التي أطلقها قطاع الأعمال لدعم الليرة السورية للوصول إلى مستوى مقبول لسعر الصرف بحكم المهام المنوطة به قانوناً.
  • كشف مدير عام المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية يحيى أحمد عن صرف 610 مليارات ل.س لنصف مليون من أصحاب المعاشات التقاعدية خلال سنوات الأزمة، منها 130 ملياراً خلال عام 2018، كما كشف الأحمد أن للمؤسسة ديون مستحقة بحوالي 230 مليار ل.س على القطاعين الخاص والعام.
  • قرر مجلس الوزراء بجلسته المنعقدة في 29 أيلول من عام 2019 تمويل المشروعات الاستثمارية والحيوية الاقتصادية والخدمية من خلال طرح سندات وأذونات خزينة عامة.
  • أصدر مجلس النقد والتسليف قراراً قضى بتعديل مصطلحي الفائدة المدينة والفائدة الدائنة في كافة القرارات والتعاميم والتعليمات ذات الصلة، استناداً إلى ما خلصت إليه مديرية الأبحاث الاقتصادية والإحصاءات العامة والتخطيط.
  • أوصت لجنة تنفيذ السياسة النقدية في اجتماعها الثاني برئاسة حاكم مصرف سورية المركزي برفع أسعار الفائدة على الودائع بالليرة السورية والقطع الأجنبي.
  • أعلن مصرف سورية المركزي عن الخطة الوطنية لإصلاح وتطوير الدفع الإلكتروني من خلال حزمة من القرارات شكلت الاستراتيجية الوطنية للدفع الإلكتروني في سورية، حيث أصدر مجلس الوزراء القرار رقم 53 لعام 2019 المتضمن البنية الوطنية للدفع الإلكتروني في سورية المقترحة من المصرف المركزي.

الزراعة

  • وافق رئيس مجلس الوزراء على توصية اللجنة الاقتصادية بمنح المؤسسة العامة لحلج وتسويق الأقطان قرضاً مالياً بنحو 48 مليار ل.س لشراء الأقطان المحبوبة لموسم 2019-2020.
  • وافق رئيس مجلس الوزراء المهندس على توصية اللجنة الاقتصادية المتضمنة تأييد مقترح اتحاد الغرف الزراعية الخاص تمديد العمل بقرار رئاسة مجلس الوزراء بخصوص تخفيض بدلات المترتبة على المنتجات الزراعية المصدرة ذات المنشأ السوري بنسبة 75 % من التعرفة المرفئية المحددة.
  • قال رئيس اتحاد الغرف الزراعية محمد كشتو أن نسبة الصادرات الزراعية للعراق كانت تصل إلى 60% من الحجم الكلي للصادرات الزراعية خلال السنوات السابقة للأزمة.
  • كشف معاون وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك جمال الدين عن الإعلان على مناقصة لاستيراد كمية 150 ألف طن من القمح ذي المنشأ الروسي، منوهاً بأن المناقصة ستكون وفق نظام المقايضة بين القمح السوري القاسي والقمح الروسي الطري.
  • أصدرت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي قراراً شكلت بموجبه لجنة فنية من عدة ممثلين، مهمتها فحص المزارع الراغبة بالحصول على الاعتمادية والمسجلة لدى هيئة دعم الإنتاج المحلي وتنمية الصادرات واعتمادها في حال تحقيقها لشروط الاعتمادية، وإصدار شهادات اعتماد للمزارع المعتمدة من قبل هيئة دعم الإنتاج المحلي وتنمية الصادرات بالتنسيق مع مديرية الاقتصاد الزراعي بالوزارة. ‏
  • قال رئيس مكتب الشؤون الزراعية في الاتحاد العام للفلاحين محمد الخليف أن الكمية المسوقة من القمح قد بلغت نحو مليون طن، في حين كان يتوقع أن تكون الكمية أكثر من ذلك، مرجعاً السبب إلى منع قوات قسد الفلاحين من بيع نحو مليون طن من القمح "للحكومة السورية".
  • وقعت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي والمركز العربي لدراسات المناطق الجافة والأراضي القاحلة (أكساد) اتفاقية تعاون لتنفيذ مشروع "دراسة الحليب النقال عند الأغنام" في عدد من المحافظات.
  • كشف رئيس الجمعية الحرفية للحامين في دمشق إدمون قطيش عن تهريب نحو 3000 رأس من الخراف العواس يومياً إلى خارج سورية.
  • أصدرت وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي قراراً اعتمدت بموجبه السجل الزراعي لتنظيم النشاط الزراعي، حيث ينص القرار على وجوب أن يكون صاحب العلاقة حاصلاً على التنظيم الزراعي أو الرخصة الزراعية حسب الحال، وأن يبرز وثيقة تثبت انتسابه إلى الاتحاد العام للفلاحين أو اتحاد الغرف الزراعية حسب الحال، وبالنسبة للمهندسين الزراعيين والأطباء البيطريين، يكتفى بوثيقة انتسابهم للنقابة، وأن يتقدم صاحب العلاقة بطلب خطي للحصول على السجل الزراعي.‏
  • أصدر وزير الاقتصاد والتجارة الخارجية قراراً يقضي بإيقاف ‏تصدير مادة التبن لمدة 6 أشهر، بناء على كتاب موجه من وزارة الزراعة.
  • كشفت مصادر في وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي للثورة عن انطلاق مشروع توزيع الدجاج البياض والمقنن العلفي على الأسر الريفية في محافظة ريف دمشق، وذلك بالتعاون بين المؤسسة العامة للدواجن ومشروع تطوير الثروة الحيوانية ومديرية زراعة ريف دمشق.
  • كشف رئيس مكتب الإحصاء في الاتحاد العام للفلاحين أحمد الفرج أن عدد أشجار الزيتون المزروعة في سورية قد وصل إلى نحو 104 ملايين شجرة في كل المحافظات، وقد تصدرت محافظة حلب نظيراتها بنحو 24 مليون شجرة زيتون.
  • قال أسامة حمود مدير الإنتاج الحيواني بوزارة الزراعة أن الحكومة خصصت 6 مليارات ل.س لدعم قطاع الإنتاج الحيواني منها 3 مليارات للدواجن، كاشفاً عن تواجد نحو 9600 مدجنة عائدة للقطاع الخاص، توقف منها نحو 3500 مدجنة عن العمل في المناطق الساخنة ونتيجة ارتفاع أسعار مستلزمات العمل.
  • قال مدير مكتب الحمضيات سهيل حمدان أن نحو 99 %من إنتاج الحمضيات يتركز في محافظتي طرطوس واللاذقية، وأن حوالي 53 ألف أسرة تعمل في زراعة الحمضيات، وأن ما نسبته 40-45% من الإنتاج يصدر للعراق.
  • قال مدير المؤسسة السورية للحبوب يوسف قاسم أن هنالك 128 منشأة "صومعة، مطحنة" مدمرة كلياً أو جزئياً أو ما تزال في مناطق خارج السيطرة، حيث توجد 6 صوامع بيتونية عاملة حالياً من أصل 31 صومعة، و8 صويمعات معدنية في الخدمة من أصل 99، و23 مطحنة منتجة من أصل 35.
  • كشف مدير المؤسسة العامة للمباقر عباس الجلاد أن العمل يجري في مبقرة جب رملة بصورة متسارعة لتدشين معمل الألبان والمحلب خلال الفترة القادمة.
  • قال عمر الشالط رئيس غرفة زراعة دمشق أن قيمة الصادرات الزراعية قد بلغت خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي نحو 99 مليوناً و809 آلاف دولار، و100 ألف يورو إضافة لصادرات بقيمة 6 ملايين ليرة سورية.
  • أكد مدير الهيئة العامة للثروة السمكية الدكتورعبد اللطيف علي إطلاق المرحلة الثانية من عملية استزراع 84 ألف إصبعية كارب عام و مشط في سد الرستن بحمص على ثلاث مراحل.

التجارة والصناعة

  • كشف عضو غرفة تجارة دمشق حسان عزقول عن قيمة الإيداعات في صندوق مبادرة رجال الأعمال السوريين لدعم الليرة السورية، حيث نقل عنه بأنها قد قاربت حاجز مليار دولار أمريكي.
  • انضمت غرفة تجارة حماة إلى مبادرة قطاع الأعمال لدعم الليرة السورية عبر إيداع أعضائها من تجار ورجال أعمال مبالغ نقدية بالدولار الأمريكي في فرع المصرف التجاري السوري، يذكر أن عدد أعضاء غرفة تجارة حماة يصل إلى 11 ألف تاجر.
  • ووافق رئيس مجلس الوزراء على توصية اللجنة الاقتصادية حول مقترح وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بمنح المؤسسة السورية للتجارة سلفة مالية بقيمة ملياري ل.س.
  • وافق رئيس مجلس الوزراء على توصية اللجنة الاقتصادية السماح باستيراد مادة البصل الناعم " بودرة " حتى نهاية العام 2019 لصالح المنشآت الصناعية القائمة والعاملة حصراً.
  • أصدر حاكم مصرف سورية المركزي قراراً يقضي بإيقاف منح تسهيلات أو تحريك أي من حسابات لثمانية من كبار التجار وهم؛ عصام أنبوبا، أكرم حورية وابراهيم شيخ ديب، محمد برهان ومحمد عمار بردان، سامر الدبس، محمد مفلح الجندلي ومجموعتهم المترابطة، إضافة لطريف الأخرس، ومجموعته المترابطة.
  • نفى قاضي محكمة البداية المدنية في دمشق طارق برنجكجي وجود حجز احتياطي قضائي على الأموال المنقولة وغير المنقولة لأي من رجل الأعمال السوري رامي مخلوف أو محمد حمشو أو حسام قاطرجي أو محمد براء قاطرجي أو سامر فوز.
  • ناقش المشاركون في اجتماع اللجنة المعنية بتعديل القانون 14 لعام 2015 حول التجارة الداخلية وحماية المستهلك المنبثقة عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك، بنود القانون والمواد الواجب تعديلها لتنشيط حركة الأسواق وقمع المخالفات المرتكبة.
  • يقدر عدد الشركات المساهمة الخاصة في سورية بنحو 394 شركة، مقارنة بـــ 52 شركة مساهمة عامة مغفلة، وجاء استعراض الأرقام خلال ندوة الأربعاء التجارية (لقاء مع مسؤول) التي تنظمها غرفة تجارة دمشق بالتعاون مع سوق دمشق للأوراق المالية.
  • حددت محافظة دمشق تسع مناطق لإقامة أسواق شعبية للبسطات بهدف معالجة الإشغالات والتعديات على الأملاك العامة وانتشارها على الأرصفة والطرقات بشكل غير نظامي
  • اعترض 140 من تجار دمشق على مشروع قانون غرف التجارة الذي يناقش في مجلس الشعب، باعتباره لم يعرض على أعضاء الهيئة العامة لغرفة التجارة لإبداء الرأي به ومناقشته.
  • نفت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية صحة الأنباء التي تناقلتها بعض مواقع التواصل الاجتماعي بحصر إجازات الاستيراد بإيداع 100 ألف دولار.
  • وافقت المؤسسة السورية للحبوب على بيع كميات من الحبوب القاسية لمطاحن القطاع الخاص، بناء على توصيات المؤتمر الصناعي الثالث.
  • استلمت وزارة الأشغال العامة والإسكان أمس الدفعة الأولى من الآليات والمعدات الهندسية من شركة ستروي اكسبيرت الروسية، يذكر أن المعدات جزء من الاتفاق المبرم مع الشركة لتوريد 144 آلية.
  • وافقت هيئة الاستثمار على تأسيس مشروع لمستثمرين لبنانيين لنقل البضائع والسوائل والأتربة والمخلفات والأنقاض، حيث تم تضمين المشروع ضمن مرسوم الاستثمار رقم 8.
  • وافقت هيئة الاستثمار على تأسيس مشروع لإنتاج صنابير المياه بكافة أنواعها بشراكة بين مستثمرين من سورية والصين في منطقة عدرا الصناعية، وتم تشميله بموجب مرسوم الاستثمار رقم 8.
  • كشف مدير حماية المستهلك في وزارة التجارة الداخلية علي الخطيب، عن تشكيل الوزارة مجموعات عمل استقصائية في كل المحافظات لسبر الأسواق ودراستها من حيث الالتزام بالأسعار ومدى توفر المواد والسلع وعدم وجود ممارسات تخل بالأنظمة والقوانين واتخاذ الإجراءات المناسبة بناء على ذلك بما يضمن استقرار الأسواق كمياً وسعرياً.
  • كشف مدير عام هيئة تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة في وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية أيهاب اسمندر عن تعداد شامل للمنشآت الاقتصادية والاجتماعية في محافظات (دمشق وريفها، اللاذقية، طرطوس، السويداء) ستجريه الهيئة بالتعاون مع المكتب المركزي للإحصاء.
  • بلغ إجمالي عدد الضبوط العدلية المنظمة وضبوط العينات المسحوبة من مديريات التجارة الداخلية وحماية المستهلك في المحافظات خلال الربع الثالث من عام 2019، حوالي 15455 ضبطاً، بمعدل 171 ضبط يومي.
  • حددت وزارة الصناعة 26 مشروعاً مطلوباً تنفيذها خلال العام القادم (2020)، بناءً على توجهات الحكومة، والتي أكدت على التوسع بالمنتجات التصديرية وتأمين متطلباتها للوصول إلى أسواق خارجية جديدة
  • وصلت قيمة الانفاق على مشروع محطة المعالجة الأولى في المدينة الصناعية في حسياء للصرف الصحي والصناعي منذ استئناف البدء بالمشروع في تشرين الثاني العام 2017 ولغاية تشرين الأول 2019 أكثر من 812 مليون ل.س، وذلك من أصل الاعتماد الإجمالي المرصود للمشروع والبالغ ملياراً وواحداً وثلاثين مليون ل.س، يذكر أن شركة الخير للتجارة والمقاولات تقوم بتنفيذ العقد بالتعاون مع شركة ألمانية بموجب العقد رقم 25 لعام 2010.
  • وصل عدد المنشآت قيد الاستثمار حاليا في حسياء الصناعية إلى 239 منشأة، برأسمال يصل إلى 57 مليار ل.س.
  • كشف مدير عام مؤسسة الجيولوجيا والثروة المعدنية سمير الأسد عن ارتفاع حجم إيرادات المؤسسة السنوية من 400 مليون ل.س عام 2016 لتصل إلى نحو 8 مليارات ل.س عام 2018، في حين أنها حققت إيرادات مالية منذ عام 2017 وحتى تشرين الأول 2019 تقدر بـــ 24 مليار ل.س.
  • تضمنت مذكرة حكومية موجهة إلى إدارة شركة تاميكو تكليفها إعداد مقترح لنظام الحوافز للعاملين في الشركة، كذلك إعداد دراسات لشراكات مع شركات وجهات أجنبية في الدول الصديقة لتطوير معمل تاميكو، ومن العروض المقترحة؛ معمل لإنتاج لقاحات أطفال وأخر لإنتاج أدوية سرطانية بالتعاون مع شركات هندية، معمل لإنتاج مرشحات غسيل الكلية غير الكيمائية بالتعاون مع كوبا، معمل لإنتاج حليب الأطفال بالتعاون مع الشركة السورية-الروسية للاستثمار الصناعية.
  • حددت وزارة المالية اعتمادات وزارة الصناعة المالية الاستثمارية للعام 2020 بنحو 3.16 مليار ل.س، في حين نالت وزارة الصناعية نحو 21.8 مليار ل.س خلال عام 2018.
  • قدر المدير العام لمؤسسة الإسمنت ومواد البناء أيمن نبهان حاجة سورية من مادة الاسمنت خلال فترة إعادة الإعمار بنحو 20 مليون طن سنوياً، في حين قال بأن ما يتم إنتاجه في المؤسسة لا يتجاوز 3 ملايين طن سنوياً، يضاف لها 2 ملايين طن إنتاج القطاع الخاص، كاشفاً عن حاجة قطاع الاسمنت إلى التشاركية بين القطاعين العام والخاص.
  • كشف المدير العام لمؤسسة الاسمنت ومواد البناء أيمن النبهان عن قرب إقلاع الشركة المتحدة بطاقة إنتاجية تصل إلى 4.5 مليون طن، إضافة إلى مشاريع أخرى منها؛ شركة الوطنية /قاطرجي/ لإعادة الإقلاع بمعامل حلب بطاقة إنتاجية تصل إلى 3 مليون طن، كذلك هناك شركة سينوما الصينية التي أخذت موافقة اللجنة الاقتصادية لإقامة ثلاثة خطوط إنتاج، كل خط ينتج 1.5 مليون طن من الإسمنت.
  • كشف مدير عام المؤسسة العامة للإسمنت ومواد البناء أيمن نبهان عن دراسة عروض لشركة عالمية لإقامة خطوط جديدة في عدرا وحماة وطرطوس، إضافة لدراسة إعادة تأهيل معمل العربية في حلب، وإقامة خطوط جديدة في شركة الشهباء بحلب، وطرح مشروع إعادة تأهيل خط إنتاج السيراميك في حماة للاستثمار.
  • كشف عمار علي مدير صناعة طرطوس عن تنفيذ 41 منشأة صناعية وحرفية خلال الربع الثالث من عام 2019، برأسمال بلغ أكثر من 160 مليون ل.س، وفرت نحو 140 فرصة عمل.
  • لم يتقدم أحد لتنفيذ مشروع معمل العصائر الذي أعلنت الحكومة نيتها إقامته في اللاذقية، كما لم يتقدم أحد لتنفيذ مشروع إنشاء خطوط إنتاج (بناء وآلات) لشركة صناعة ألبان واجبان القنيطرة بطاقة إنتاجية 10 اطنان يوميا رغم الإعلان عنه ثلاث مرات.
  • أوضحت مصادر في وزارة الصناعة عن استلام معمل الأسمدة في منطقة قطينة من قبل الجانب الروسي.
  • قال مدير مدينة الشيخ نجار الصناعية حازم عجان أن عدد المعامل المنتجة حالياً ضمن المدينة قد وصل إلى 586 معملاً في جميع القطاعات الهندسية والكيميائية والغذائية والنسيجية، ليصل العدد التراكمي للمقاسم المخصصة إلى 3767 مقسماً منذ تاريخ تأسيس المدينة.
  • أنفقت المدينة الصناعية في حسياء على مشاريعها الاستثمارية منذ بداية العام الحالي (2019) ملياراً وستة وثمانين مليون ل.س، من إجمالي الخطة الاستثمارية البالغة ثلاثة مليارات ومئتان وثلاثون مليون ل.س.
  • باشرت شركة STJ Engineering الروسية المحدودة المسؤولية عملها في إدارة مرفأ طرطوس، تنفيذاً للقانون 16 الذي تم بموجبه تصديق العقد رقم 22/ص.م.س، المبرم بينها وبين شركة مرفأ طرطوس لإدارة واستثمار المرفأ.
  • كشف محمد فياض مدير صناعة ريف دمشق عن ترخيص 113 منشأة صناعية وحرفية خلال الربع الثالث من العام الحالي (2019) برأسمال تجاوز 3.7 مليارات ل.س، تؤمن نحو 900 فرصة عمل.
  • قال معاون وزير الصحة عبيدة قطيع أن عدد معامل الأدوية المرخصة في سورية يبلغ 96 معملاً، 92 منها في الخدمة والإنتاج وتؤمن نحو 90% من احتياجات السوق المحلية.
  • كشفت مديرة المؤسسة العامة للصناعات الغذائية ريم حللي عن مقترحات للتعامل مع بعض الشركات المتوقفة ومنها؛ تحويل شركة بيرة بردى إلى مشروع سياحي يتم الاستفادة من ريعيته لإنشاء مشاريع صناعية جيدة، طرح شركة اليرموك للمعكرونة على التشاركية وفق توجهات الحكومة، إعداد دراسة جدوى اقتصادية لإعادة تأهيل خط البيرة غير الكحولية وتم رفعها إلى الجهات الوصائية، الاستفادة من عقارات شركة غراوي عن طريق التأجير أو التشغيل، إعداد دراسة جدوى اقتصادية لإعادة تشغيل معمل كونسروة الميادين على أن يقام فيها معمل لحوم باردة بدل الكونسروة.
  • كشف مدير الدواء البيطري في وزارة الزراعة الدكتور زياد نمور عن انتهاء كافة المراحل الفنية لتوقيع الاتفاقية مع العراق لجهة تصدير الدواء البيطري من سورية إلى العراق.

الطاقة والكهرباء

  • كشف مدير "شركة محروقات" بدمشق إبراهيم أسعد عن عودة الخط الائتماني الإيراني للعمل منذ شهرين، وتوفر المشتقات النفطية عبره.
  • كشف وزير النفط علي غانم أن سورية بحاجة إلى 136 ألف برميل نفط يومياً تقدر فاتورتها اليومية بـ 8.8 ملايين دولار، مبيناً تأمين نحو 17.8 مليون متر مكعب من الغاز، و24500 برميل نفط، ومليون طن من الفوسفات يومياً.
  • كشفت مصادر في شركة محروقات عن تغطية الإنتاج المحلي من الغاز ما نسبته 35% من احتياجات السوق المحلية، أي يتم إنتاج نحو 400 طن يومياً من الغاز المنزلي من أصل 1200 طن يومياً حاجة السوق الاستهلاكية، وتابعت المصادر القول بأن الطاقة الإنتاجية لمعمل غاز عدرا كانت تصل قبل الحرب إلى 70 ألف أسطوانة بينما حالياً لا تتجاوز 35 ألف أسطوانة.
  • كشف مصدر مسؤول في شركة "محروقات" عن إبرام خمسة عقود لاستيراد الغاز بين مكتب تسويق النفط والقطاع الخاص.
  • حققت شركة مصفاة بانياس وفورات مالية بقيمة 14 مليون دولار أمريكي منذ بداية عام 2019 وحتى نهاية الربع الثالث منه.
  • وافقت رئاسة مجلس الوزراء على إحالة مقترح وزارة النفط والثروة المعدنية، برفع سعر ليتر الكاز من 215 ل.س إلى 240 ل.س إلى اللجنة الاقتصادية لدراسته واتخاذ المناسب بشأنه.
  • كشف الجيوفيزيائي في دائرة التفسيرات في الشركة السورية للنفط أحمد الشهابي عن اكتشاف حقل غاز بسعة 500 م مكعب في دير عطية، وأن الشركة بصدد استثماره بالإضافة إلى 21 بئراً جديداً في قارة وأبو رباح.
  • تم تدشين محطة تحويل ضهر الجبل الكهربائية مع الخط المغذي لها بالسويداء /خط الكوم المعمل 66 ك.ف/ بكلفة ستة مليارات ل.س.
  • افتتح معرض سورية الدولي للبترول والثروة المعدنية "سيربترو" بمشاركة أكثر من 50 شركة بين محلية وعربية وأجنبية، وذلك في مدينة المعارض بدمشق.
  • أصدرت وزارة الكهرباء 3 رخص لتوليد الكهرباء باستخدام الطاقة الشمسية لصالح "شركة نفوري" في منطقة النبك بريف دمشق، باستطاعة إجمالية تصل إلى 255 كيلو واط.
  • وقعت سورية وإيران في طهران مذكرة تفاهم بهدف تطوير واستقرار منظومة الكهرباء في سورية، والاعتماد على الذات وتوطين التكنولوجيا وصناعة التجهيزات الكهربائية في سورية.
  • أنهت شركة كهرباء حمص تأهيل مركزي تحويل الأسعدية ‏في حي القرابيص بالمدينة باستطاعة 1000 ك.ف .أ، والشقة في الرستن ‏بريف المحافظة باستطاعة 630 ك.ف.أ ‏ بكلفة تبلغ 90 مليون ل.س.

الإسكان

  • وافقت لجنة الخدمات والبنى التحتية في رئاسة مجلس الوزراء على مشروع، يتضمن إعفاء مالكي العقارات المتضررة بفعل "الإرهاب" من رسوم رخص البناء عند قيامهم بترميم عقاراتهم بشكل كلي أو جزئي، على أن يستمر الاعفاء لمدة عام.
  • أشار مدير عام شركة ستروي اكسبيرت الروسية دنيس موتوز موتوز إلى توقيع شركته مذكرة تفاهم مع المؤسسة العامة للإسكان، لتنفيذ مشاريع الإسكان العائدة للوزارة ومنها تنفيذ الجزيرة 21 في منطقة الديماس بريف دمشق لإقامة ضاحية سكنية استثمارية.
  • كشف مدير عام مؤسسة الجيولوجيا والثروة المعدنية سمير الأسد عن ارتفاع عدد التراخيص المقلعية من 323 رخصة عام 2016 إلى 640 رخصة و72 عقداً استثمارياً خلال عام 2019.
  • كشف وزير الأشغال العامة والإسكان سهيل عبد اللطيف عن دراسة لتأمين مساكن لأسر "الشهداء والجرحى" بمختلف المحافظات، كاشفاً عن تواجد 26 منطقة تطوير عقاري، منها 18 على أراضي الدولة و8 على أراضي خاصة، بينما بلغ عدد المناطق العقارية قيد الإحداث 11.
  • قال المدير العام للشركة العامة للدراسات الهندسية يسار عابدين أن العمل بإعادة تقييم المخططات التنظيمية في سوار دمشق وخاصة مناطق "عين الفيجة، بسيمة، القابون، مخيم اليرموك، الحجر الأسود وجوبر" يسير وفق المخطط له، وسيعلن عن المخططات التنظيمية خلال شهرين.
  • أعلن المدير العام للشركة العامة للإنشاءات الهندسية محمد عابدين عن إنهاء دراسة المرحلة الأولى لمخططات التنظيمية الخاصة بالقابون السكنية.
  • أعد مشروع مرسوم يتضمن حل الاتحاد العام للتعاون السكني والاتحادات السكنية في المحافظات لتحل وزارة الأشغال العامة والإسكان محله بكل المهام الموكلة إليهم وفق المرسوم والذي عدل آخر مرة في العام 2011.
  • وصف الاتحاد العام للتعاون السكني في مذكرة رفعها للجهات الوصائية مشروع القانون المتضمن حلّه بالمخالف للدستور، رافضاً أن تؤول أموال أعضاء جمعياته والمقدرة بحوالي 80 مليار ل.س إلى وزارة الأشغال العامة والإسكان، علماً أنه يصل عدد الجمعيات في سورية إلى 2533 جمعية.
  • أشار بيان صادر عن الاتحاد العام للتعاون السكني إلى تواجد 363 جمعية متوقفة عن العمل، هذا وتعمل وزارة الأشغال على استكمال الإجراءات للانتهاء من دراسة وضع 131 جمعية سكنية سيكون مصيرها الحل والتصفية، وقد أصدرت الوزارة قرارات دمج عدد من الجمعيات وقلصت بعضها من 45 جمعية إلى 15 ويتم الآن دراسة دمج عدد من الجمعيات في 12 جمعية.
  • وجه رئيس مجلس الوزراء الوزارات التالية: الزراعة والإصلاح الزراعي، الشؤون الاجتماعية والعمل، التجارة الداخلية وحماية المستهلك، الإدارة المحلية والبيئة، النقل، السياحة، الصناعة، إلى ضرورة العمل على إنجاز الملف الخاص بإعادة النظر بقيم بدلات العقارات المؤجرة أو المستثمرة من قبل القطاع الخاص، كذلك استكمال بناء قاعدة بيانات متكاملة عن عقارات هذه الوزارات المملوكة والمؤجرة والقابلة للاستثمار.

السياحة

  • استصدر مجلس الوزراء قراراً بمنح أراض من مجلس مدينة طرطوس لصالح وزارة السياحة ليصار إلى تجهيزها كمواقع للسياحة الشعبية.
  • كشف معاون وزير السياحة غياث الفراح عن طرح 40 مشروعاً استثمارياً سياحياً للجهات العامة ونحو 22 مشروعاً تابعاً للجهات الخاصة بصيغ استثمارية متنوعة بين O. T وR. O. T وشركة مشتركة "للمشروعات الكبيرة ذات التكاليف الضخمة»، وبيع حق الانتفاع.
  • كشف معاون وزير السياحة غياث الفراح عن توجه وزارة السياحة لاعتماد آلية جديدة تمكن المشاريع السياحية المقامة على أرض أملاك الدولة وفق صيغة BOT من الحصول على قروض مصرفية.
  • بين مدير السياحة ياسر دواي أن مديرية السياحة بصدد طرح 15 مشروعاً للاستثمار منها؛ فندق القرادحة، فندق راميتا، إقامة فندق وكبينات ومطاعم لسياحة الشعبية في البسيط، 5 مواقع سياحية في جبلة.
  • أصدرت وزارة السياحة السورية رخصة لتشييد جزء من مشروع سياحي جديد يتبع لقصر الأمويين للمؤتمرات على طريق مطار دمشق الدولي، على أن تشيده شركة زبيدي وقلعي.

النقل

  • كشف مدير في الجمارك عن بطء بحركة العبور في منفذ البوكمال الحدودي مع العراق، بمعدل ثلاث سيارات يومياً، أغلبها سياحية خاصة، لنقل الأفراد، بينما لم تسجل حتى الآن حركات عبور لشاحنات وبضائع.
  • أعلنت شركة أجنحة الشام للطيران عن تسيير رحلات يومية إلى مطار بيروت وبالعكس، لنقل المسافرين السوريين إلى المطار مباشرة جراء الأوضاع السائدة في لبنا، هذا وتسير الشركة رحلات منتظمة إلى كل من أصفهان وموسكو والشارقة وبغداد والبصرة وأربيل والكويت والدوحة ودبي وطهران، إضافة إلى رحلاتها الداخلية إلى القامشلي.
  • أفادت مصادر في وزارة النقل بأنه لم يتم إلغاء أي رسم على السيارات الأردنية أو غيرها بعكس ما أشيع، بل تم إلغاء الإعفاءات التي كانت ممنوحة للسيارات العربية وتوحيد الرسم وفق أحكام المرسوم التشريعي رقم 25 لعام 2003 وتعليماته التنفيذية.
  • بلغ عداد المركبات الداخلة والخارجة عبر معبر نصيب الحدودي بدءاً من 15 تشرين الأول عام 2018 ولغاية 30 أيلول من العام 2019 ما عدده 413138 سيارة بمختلف أنواعها، وتجاوزت إيرادات أمانة جمارك نصيب الحدودي بين سوريا والأردن 3.25 مليار ل.س في الفترة الممتدة من منتصف تشرين الأول 2018 ولغاية تموز 2019.
  • أعادت وزارة النقل تشغيل القطارات المحملة بالحبوب باتجاه صوامع الوليد بحمص.

العمل

  • كشف يحيى أحمد المدير العام لمؤسسة التأمينات الاجتماعية عن تواجد نحو 2 مليون عامل مشترك مؤمن عليه لدى المؤسسة، وحوالي نصف مليون متقاعد ومستحق للمعاش التقاعدي، كما أشار يحيى أحمد إلى وفاء المؤسسة بدفع المعاشات التقاعدية والمستحقات التأمينية البالغة شهرياً 11 مليار ل.س خلال سنوات الأزمة.
  • بلغت قيمة القروض والسلف الممنوحة ضمن مشروع برنامجي الذي تم إطلاقه بموجب اتفاقية بين الأمانة السورية للتنمية ومحافظة حمص، حوالي ملياراً و50 مليون ل.س.
  • بلغ إجمالي قيمة السلف الممنوحة للمستفيدين من برنامج مشروعي في محافظة دمشق والممول من الأمانة السورية للتنمية منذ تأسيسه 400 مليون و200 ألف ليرة سوري، هذا واستفاد نحو 2383 شخصاً من المشروع بحسب مديرة التنمية المحلية في محافظة دمشق أريج ماشي.
  • أقامت الغرفة الفتية الدولية والأمانة السورية للتنمية ومؤسسة كرامة للتنمية الاجتماعية معرض التوظيف الأول بمدينة السويداء، وذلك بتنظيم من قبل شركة "استيفانوس".
  • وفر مشروع إنتاج السماد العضوي "الكومبوست" المنفذ من قبل جمعية حماية البيئة في محافظة الحسكة بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، حوالي 148 وظيفة عمل.
  • افتتحت وحدة التصنيع الغذائي لمنتجات المرأة الريفية في قرية رباح في محافظة حمص، وذلك بالتعاون مع منظمة الأغذية والزراعة التابعة للأمم المتحدة “الفاو"، حيث وفر المشروع 11 فرصة عمل للسيدات.
  • استفاد نحو 2800 شخص من مشروع الحدائق المنزلية المنفذ من قبل برنامج الغذاء العالمي واتحاد غرف الزراعة السورية بالتعاون مع وزارة الزراعة في ريف دمشق، ومن المخطط أن يستهدف المشروع في مرحلته الجديدة حوالي 1500 مستفيد.
  • وفر مشروع إدارة النفايات الصلبة (النظافة ثقافة) الذي يرعاه برنامج الامم المتحدة الإنمائي UNDP حوالي 117 فرصة عمل في مدن اللاذقية وطرطوس وبانياس.
  • أقامت غرفة صناعة دمشق وريفها ورشة عمل بالتعاون مع المعهد الوطني للإدارة العامة، تم خلال الورشة سبر علمي للإمكانيات التي يوفرها التعليم المهني والثانويات المهنية بهدف تطويرها والاطلاع على واقع سوق العمل واحتياجاته المستقبلية خلال الأعوام 2020 إلى 2030.

إعادة الإعمار والعلاقات الاقتصادية

صادقت وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك على تأسيس 65 شركة خلال شهر تشرين الأول 2019، وذلك بحسب ما نشره موقع الاقتصادي، يذكر منها ما هو مرفق في الجدول.

اسم الشركة

رأسمال

المجال

المساهمون

مكون أجنبي

غراند تك

5 مليون

استيراد وتصدير الأجهزة الإلكترونية والدخول في مناقصات

طلال محمد سيف، ليال سميرة واكيم، سامح محمد سيف

يمني

أوتانول

5 مليون

الخدمات النفطية واستيراد وتصدير الحبيبات البلاستيكية

عارف محمد درويش محمود، حامد غلام رضا نوروزي، عمار فهد درويش محمود

إيراني

سيغنال لتقنية شبكات الاتصال

5 مليون

الخدمات النفطية والسياحية وتجارة أجهزة الاتصالات

محمد سعيد وفيق الطفيلي، محمد ولي غلا مرضا ديانت

إيراني

الرغد للانماء

 

تعهدات ومقاولات واستيراد وتصدير

مصطفة عبد المنعم رجب، سمير محمد نصار، ظافر محمد النخلاوي

لبناني

المنال لإنتاج الرابير ومواد البناء

5 مليون

استيراد وتصدير وتعهدات وتدوير النفايات وعقود تشاركية

سعد الدين عبد الرزاق الديراني، أحمد رمضان قيصر، منال ياسين سلامة

لبناني

كودوس للاستثمار

5 مليون

استيراد وتصدير وإدارة منشئات سياحية وتعهدات

حنان محمد فؤاد لبابيدي، سعود شوكت غمراوي

لبناني

مجموعة آيان

25 مليون

استيراد وتصدير وتجارة عامة ودراسات هندسية وتدريب كوادر

محمد إبراهيم عبد الحميد محي الدين الكردي، منير محمد حمدان، محمود عبد الحميد محي الدين الكردي

أردني

السرمد للبرمجيات

5 مليون

تجارة الأجهزة الإلكترونية وبرمجيات الكمبيوتر

إياد خليل داود، إلياس حنا زكزك، عبد العزيز حمد محمد ربايعة، فاديا نايف سمعان، ليال خليل داود، ماهر محفوض قاورما، سهير خليل داود

أردني

ايسترن إينيرجي

5 مليون

استيراد وتصدير وخدمات نفطية ومقاولات وتجارة عامة

وائل عبد الله التلي، عبد الله ناصر عويس الحمداني العجمي

كويتي

عمارة للتجارة والنسيج

5 مليون

استيراد وتصدير ومواد بناء وتجارة عامة

محمد عصام عمار الجويني، علياء محمد بشير المصري

تونسي

رمضان ودعدوش وقنبريه وعلي وأحمد

6 مليون

استيراد وتصدير ومنشأة لصناعة المحارم الورقية

محمد جمال الدين قنبرية، عمر أحمد علي أحمد، جمال محمد رمضان، مهند راتب أحمد دعدوش

مصري

ارمادا البيضاء

5 مليون

استيراد وتصدير وخدمات نفطية

محمد حسن زبود، رامان فلاديمير كيسيروف

روسي

بعض الشركات المنشأة والمرخصة خلال شهر تشرين الأول 2019، العملة ليرة سورية، جدول رقم (1)

 

أكدت مصادر وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أن عدد شركات الأموال التي تم تأسيسها من بداية عام 2019 وحتى نهاية الربع الثالث بلغ 561 شركة توزعت على؛ 500شركة محدودة المسؤولية، و37شركة محدودة المسؤولية ذات الشخص الواحد و24شركة مساهمة مغفلة خاصة، كما نوهت المصادر إلى أن عدد شركات الأموال التي تم تأسيسها لدى أمانة السجل التجاري ( vip ) رأسمالها 100مليون وما فوق 12شركة موزعة على 8 شركات محدودة المسؤولية و4شركات مساهمة مغفلة خاصة، فيما بلغ عدد السجلات التجارية التراكمية 485.15سجلاً تجارياً فردياً و 94.107شركة.‏ أما عدد السجلات التجارية الممنوحة من قبل المديريات في المحافظات من بداية العام بلغ 6.105سجلات تجارية و الشركات 1.217شركة موزعة على 532تضامنية و 20مساهمة مغفلة خاصة و 547محدودة المسؤولية و 2مدنية.

فيما يتعلق بالعلاقات الاقتصادية بين روسيا والنظام السوري، أصدرت وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية قراراً يقضي بفتح فرع للبيت التجاري السوري_ القرمي في العاصمة دمشق، على أن يتم لاحقاً فتح حساب بنكي للبيت التجاري بهدف تعزيز التبادل التجاري بين الطرفين، هذا وقد كشف مدير هيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات ابراهيم ميده عن مجمل رأس المال المرصود حالياً والمقدر بــ 10 مليون روبل تقسم مناصفة بين سورية والقرم، كذلك أعلنت الوزارة إدراج سورية ضمن قائمة البلدان التي تتمتع بالامتيازات الجمركية للاتحاد الاقتصادي الأوراسي، حيث ستحصل بعض أنواع الصادرات السورية المحددة ضمن القائمة المعتمدة من قبل الاتحاد على حسم جمركي مقداره 25 بالمئة عند تصديرها إلى أي دولة من دول الاتحاد الخمس وهي؛ روسيا وبيلاروس وأرمينيا وكازاخستان وقيرغيزستان.

عقدت البعثة الاستثمارية الروسية السورية المشتركة في ختام زيارتها لدمشق اجتماعاً استعرض خلاله رئيس الوفد الروسي إيغور ماتييف نتائج الجولة الاطلاعية التي قام بها الوفد لمدينتي حسياء وعدرا الصناعيتين، وأكد إيغور على رسم خريطة طريق مشتركة بين الجانبين الروسي السوري لتمكين رجال الأعمال والمستثمرين في الجانبين وبناء شركات ومشاريع استثمارية مشتركة.

وفي إطار تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين، وقع وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك ورئيس الإدارة الاتحادية للملكية الفكرية في جمهورية روسيا الاتحادية مذكرة تفاهم تتعلق بسبل تطوير التعاون بين البلدين في مجالات حماية الملكية الفكرية وخاصة في مجال منح وتسجيل براءات الاختراع والعلامات التجارية لأصحاب الفعاليات الاقتصادية والعلمية والإنتاجية في سورية وروسيا الاتحادية. وضمن سياق تعزيز العلاقات، يتوقع أن يقوم وفد سوري برئاسة محافظ طرطوس بزيارة عمل إلى مدينة سيفاستوبل الروسية خلال شهر تشرين الثاني، بهدف تعزيز العلاقات بين مدينتي طرطوس وسيفاستوبل.

بالانتقال إلى العلاقات الاقتصادية بين إيران والنظام السوري، شارك وزير الكهرباء في حكومة النظام السوري في معرض طهران الدولي التاسع عشر للتجهيزات الكهربائية، هذا وقد وقع الجانبين السوري والإيراني على مذكرة تفاهم للتعاون الثنائي في مجال الكهرباء.

وفي إطار تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين، بحث وزير التجارة الداخلية وحماية المستهلك عاطف نداف مع مستشار النائب الأول للرئيس الإيراني (رئيس لجنة تنمية العلاقات الاقتصادية الإيرانية مع سورية والعراق) حسن دنائي فر، آفاق تطوير علاقات التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين البلدين، كما تم خلال الاجتماع استعراض المشاريع التنموية والاقتصادية المتعلقة بعمل الوزارة التي يقوم بتنفيذها الجانب الإيراني بالتعاون مع الجانب السوري، كما أشار مدير عام هيئة الاستثمار مدين دياب إلى لقاءات جمعت الهيئة مع شركات إيرانية مشاركة في معرض لإعادة الإعمار (عمرها)، منوهاً إلى رغبة الشركات الإيرانية بأن تكون هيئة الاستثمار وسيطاً نزيهاً بين المستثمرين من سورية وإيران وفق الاستراتيجية التي طرحتها هيئة الاستثمار السورية.

بخصوص العلاقات الاقتصادية والتجارية بين النظام السوري والدول المؤيدة له ومنها أرمينيا واليونان والصين، كشف رئيس مجلس الأعمال السوري الأرميني ليون زكي عن جهود يبذلها المجلس لتطوير المبادلات التجارية ومجالات التعاون بين سورية وأرمينيا، وذلك خلال اجتماع عقده في مقر اتحاد غرف التجارة والصناعة الأرمينية في العاصمة يريفان، ونوه ليون زكي إلى مجالات التعاون والمشاريع المطروحة على الجانب الأرمني ومنها، تطوير مصنع الفولاذ في حماة، تصنيع وتطوير عدادات ساعات الكهرباء المنزلية والصناعية، تصنيع صوامع حبوب معدنية، تصنيع وتطوير معمل بطاريات مغلقة، كذلك معامل الزجاج.

بحث مجلس إدارة غرفة تجارة دمشق برئاسة غسان قلاع رئيس الغرفة مع وفد جمعية رجال الأعمال اليونانيين برئاسة ايوانيس ماندرينوس رئيس الجمعية سبل تعزيز التعاون التجاري والاقتصادي بين الجانبين، ونوه الجانب اليوناني بأن زيارته لغرفة تجارة دمشق تأني في إطار بحث الاتفاقية الموقعة منذ أكثر من عام مع الغرفة، كما طرح رئيس الوفد اليوناني مشروع إنشاء خط بحري من سورية إلى إحدى المدن اليونانية.

استلمت حكومة النظام السوري الدفعة الرابعة من المساعدات الإنسانية والمنحة المقدمة من الصين، والتي تضمنت حوالي 1152 طناً من الأرز وثلاثة أجهزة كشف (اسكنرات) لزوم عمل مديرية الجمارك، هذا وسيتم توزيع مادة الأرز على أسر "الشهداء والجرحى" والمواطنين بعدد من المحافظات، تحت إشراف اللجان العليا للإغاثة وبالتنسيق مع منظمة الهلال الأحمر العربي السوري، وتقدر حجم المساعدات المقدمة من الصين إلى حكومة النظام السوري خلال سنوات الأزمة بحوالي 124 مليون دولار أمريكي.

تم التوقيع على مذكرة تفاهم بين شركتي "جين جيانغ" الصينية للتعاون الدولي المتخصصة في دراسة وتصميم وتنفيذ مشاريع البناء والضواحي السكنية وإعادة الاعمار، و"شركة شام للدراسات والمقاولات " السورية المتخصصة في دراسة وتنفيذ مشاريع البنى التحتية وإنشاء المعامل والمنشآت السياحية والتجارية والضواحي السكنية، وذلك بحضور السفير الصيني في دمشق Feng Buao ورئيس مجلس الأعمال السوري الصيني محمد حمشو.

خلاصة تحليلية

لم يحافظ سعر صرف الليرة السورية على استقراره أمام الدولار رغم مبادرة قطاع الأعمال لدعم الليرة السورية وإيداع ما قيمته حوالي مليار دولار أمريكي في صندوق المبادرة في المصرف المركزي، والإجراءات التي اتبعتها حكومة النظام في هذا الصدد، وقد أرجع عضو جمعية العلوم الاقتصادية د. أحمد الزيات في محاضرته " دور قطاع الأعمال لما بعد الأزمة" أسباب انخفاض سعر صرف الليرة السورية أمام الدولار إلى ثلاثة أسباب رئيسية وهي؛ زيادة الطلب على الدولار أكثر من المعروض منه، ضعف إيرادات الخزينة العامة من الدولار، المضاربة على الليرة السورية، في حين أشارت مصادر محلية إلى ارتدادات الأزمة في لبنان على سعر صرف الليرة السورية، حيث أعاقت الأزمة والإجراءات التي فرضتها المصارف اللبنانية عملية سحب الدولار من السوق اللبنانية باتجاه السوق السورية، وهو ما أدى إلى الانخفاض المتزايد في سعر صرف الليرة السورية، كما أشارت المصادر إلى الالتزامات المالية الواجبة على حكومة النظام فيما يتعلق بتسديد دفعات نواقل النفط الإيرانية التي تم استئنافها منذ شهرين، كما نوهت المصادر نفسها إلى بروز خلافات بين رجال الأعمال والمصرف المركزي، تعيق تفعيل صندوق مساهمات رجال الأعمال الذي تشكل بموجب مبادرة قطاع الأعمال لدعم الليرة السورية، الأمر الذي أكده أحد التجار في حديثه إلى صحيفة الوطن السورية.

تمر حكومة النظام بضائقة مالية حادة وهو ما يمكن الاستدلال عليه بالمؤشرات التالية: 1) توصية لجنة تنفيذ السياسة النقدية رفع أسعار الفائدة على الودائع بالليرة السورية والقطع الأجنبي لاستقطاب ودائع مالية، 2) حصول حكومة النظام على مبلغ قدره 130.8 مليار ل.س ناتج عن استكتاب المصارف الخاصة على شهادات الإيداع التي أصدرها المصرف المركزي، وهو ما يعتبر أول تصريح عن دين حكومي بشكل رسمي، 3) قرار مجلس الوزراء تمويل المشروعات الاستثمارية والحيوية الاقتصادية والخدمية من خلال طرح سندات وأذونات خزينة عامة، 4) لجوء حكومة النظام إلى أسلوب المقايضة بالسلع عوضاً عن دفع المال في عدد من تعاملاتها مع الجهات والشركات الأجنبية، 5) تسريع حكومة النظام إجراءات إصلاح القطاع العام الاقتصادي وتفعيل التشاركية مع القطاع الخاص للحصول على إيرادات مالية بشكل عاجل.

اعتمدت حكومة النظام الإجراءات التنفيذية لبرنامج إحلال الصناعات المحلية بدلاً من المستوردة، وتعول الحكومة على هذه الاستراتيجية في تخفيف فاتورة الاستيراد وزيادة قيمة الصادرات السورية، وما يعنيه ذلك من تحسن في الإيرادات المالية المقومة بالعملة الصعبة، فضلاً عن خلق فرص عمل للسوريين، ولا يتوقع لهذه الاستراتيجية أن تثمر سيما في ظل ارتفاع فاتورة مدخلات الإنتاج، وعدم استقرار حوامل الطاقة وغلاء أسعارها، كذلك ارتفاع أسعار الشحن نتيجة العقوبات وانتشار ظواهر الترفيق والترسيم، ضعف دور وزارة الصناعة في تنظيم ملف الصناعة لصالح جهات وصائية أخرى، بحسب تعبير رئيس غرفة صناعة دمشق وريفها سامر الدبس، كما لا تتوافر لدى الحكومة الأموال الكافية لإطلاق مثل هكذا استراتيجية، الامر الذي يمكن التدليل عليه بتخفيض وزارة المالية اعتمادات وزارة الصناعة المالية الاستثمارية للعام 2020 مقارنة بما كانت عليه في عام 2018.

تظهر المؤشرات دوراً متنامياً للصين في السوق السورية، حيث يعزوها بعض المراقبين في الداخل إلى نشاط رجل الأعمال محمد حمشو رئيس مجل الأعمال السوري الصيني في تنمية هذه العلاقات، وامتلاكه استثمارات في الصين مثل شركة تريفوي، فضلاً عن اهتمام النظام السوري بتطوير العلاقات الاقتصادية مع الصين للتخفيف من حدة التبعية للروس والإيرانيين، هذا وتتقاطع رغبة النظام مع رغبة صينية في تعزيز تموضعها في السوق السورية خشية استئثار الروس والإيرانيين بالفرص الاستثمارية الكبرى في سورية، هذا  ويذكر بأن نحو 58 شركة صينية قد شاركت في فعاليات الدورة 61 لمعرض دمشق الدولي، كما بلغ حجم التبادل التجاري بين سورية والصين في عام 2018 حوالي 1.27 مليار دولار أمريكي، في حين بلغ حجم التبادل التجاري خلال النصف الأول من عام 2019 نحو 640 مليون دولار أمريكي، بحسب ما أفاد به السفير الصيني في دمشق.

أما عن الشركات الصينية المهتمة بالاستثمار في السوق السورية، قامت شركة "سينوما سوزو كونستراكشين" الصينية برعاية ملتقى الأعمال الخاص بقطاع الإسمنت في سورية الذي انعقد في تشرين الأول 2019، وفيه كشف المدير العام للمؤسسة العامة للأسمنت ومواد البناء أيمن نبهان، عن مباحثات مع شركة "سينوما أوفرسييز ديفيلوبمنت" الصينية لتنفيذ 3 خطوط إنتاج جديدة في معامل إسمنت عدرا وحماة وطرطوس، كذلك كشفت حكومة النظام عن عرض لإقامة معمل حليب بالتعاون مع شركة جيمي الصينية، وأيضاً، كشف مدير المؤسسة العامة للمباقر عباس الجلاد عن التعاقد مع شركة الديوان المتحدة في الصين لشراء هاضم حيوي لمبقرة حمص. يضاف إلى ما سبق، وافقت هيئة الاستثمار على تأسيس مشروع لإنتاج صنابير المياه بكافة أنواعها بشراكة بين مستثمرين من سورية والصين في منطقة عدرا الصناعية، حيث تم تشميله بموجب مرسوم الاستثمار رقم 8، كما تم تأسيس عدد من الشركات العاملة في السوق السورية من قبل صينين بشكل منفرد أو بالتعاون مع شركاء سوريين.

عاد الخط الائتماني الإيراني منذ حوالي شهرين بحسب ما كشفه مدير شركة محروقات دمشق إبراهيم أسعد، كاشفاً بالوقت نفسه بأن فاتورة المشتقات النفطية تصل إلى 1.2 مليار دولار أمريكي شهرياً، الأمر الذي يفسر عدم حصول أزمات في توفير مادتي المازوت والبنزين خلال هذا الشتاء مقارنة ما كان عليه الحال في شتاء عام 2018، هذا وقد أكد مصدر مطلع امتلاء خزانات النفط في بانياس واستمرار تدفق ناقلات النفط الإيرانية إلى ميناء بانياس النفطي رغم العقوبات الأمريكية على سورية وإيران، كما أكد المصدر نفسه حصول رجال أعمال القاطرجي على عقود لتوريد النفط لسورية من إيران.

التصنيف تقارير خاصة

تواجه المجالس المحلية عجزاً مالياً متنامياً له أسبابه كارتفاع كلف توفير الخدمات لأسباب أمنية ولوجستية وعدم استقرار الإيرادات المالية نظراً لاعتماها على مصادر دعم خارجية أكثر منها ذاتية. وإذ يُشكل ذلك تحدياً لقدرتها على توفير الخدمات وكذلك استمراريتها، فإنه يتوجب العمل على تفعيل الموارد الذاتية للمجتمع المحلي وهو ما قامت به بعض المجالس من خلال العمل على تطبيق الجباية المحلية.  ويجد هذا التوجه ما يبرره رغم معارضته من قبل آخرين باعتبار المجالس هيئات شرعية ذات دور خدمي مركزي في إدارة مناطقها التي يغلب عليها نمط الاقتصاد المحلي، وإذ يعاني هذا التوجه الوليد من تحديات اقتصادية وإدارية وقانونية ومجتمعية فإنه يتوجب العمل وبالتوازي على عدة محاور لتعزيز فرص نجاح المجالس في تطبيقه وهو ما يتم من خلال العمل على تحقيق إنعاش اقتصادي للسكان المحليين ونشر قيم المواطنة والانتماء وتعزيز قدرات المجالس في تنظيم عملية الجباية وتمتين علاقتها مع السكان المحليين.

التصنيف أوراق بحثية
محمد العبد الله
ملخص تنفيذي تأتي خطوة استبدال الليرة السورية بالتركية في هذا الوقت متكئة على مطلب ينادي…
الأربعاء تموز/يوليو 01
نُشرت في  أوراق بحثية 
ساشا العلو
مُلخصٌ تنفيذيّ في إطار تحولاتها التنظيمية، وضمن محاولات التكيّف مع الواقع الذي فرضه اتفاق موسكو…
السبت حزيران/يونيو 27
نُشرت في  أوراق بحثية 
محسن المصطفى
تعتبر العقيدة العسكرية جزء أساسي في عملية بناء أي جيش واستثماره، كما تعتبر إحدى محفزات…
الثلاثاء حزيران/يونيو 02
نُشرت في  مقالات الرأي 
بدر ملا رشيد
الملخص التنفيذي تعود منطقة شرق الفرات لترسم جملةً من التفاعلات الجديدة بين القوى الفاعلة في…
الجمعة أيار 15
نُشرت في  أوراق بحثية